حركة المقاطعة.. ستاربكس الأمريكية تخسر 11 مليار دولار

اخترنا لك

خسرت شركة “ستاربكس” العالمية، مبلغ كبير وصل لـ11 مليار دولار، بعد حملة حملة المقاطعة العربية على خلفية العدوان الإسرائيلي على غزة.

متابعات- الخبر اليمني :

مجلة “نيوزويك” الأمريكية، نشرت بالنص إن “الأسابيع الأخيرة كانت مليئة بالاضطرابات بالنسبة لشركة ستاربكس، حيث أدت حملات المقاطعة وإضراب الموظفين طلبا لتحسين بيئة العمل والأجور، وضعف الإقبال على العروض الترويجية إلى انخفاض في القيمة السوقية للشركة بـ10.98 مليارات دولار”.

ونقلت المجلة عن محلل في قطاع المقاهي، قوله إنه “في حين أن الصراعات تبدو متعددة الأوجه بالنسبة لسلسلة ستاربكس، فإن هذه التأثيرات السلبية غير المواتية لخطط الشركة تؤشر إلى تحديات بشأن مستقبلها”.

وأوضحت المجلة أن سوق الأسهم أثرت بشدة على “ستاربكس” في وقت تواجه فيه الشركة قضايا مجتمعية معقدة، مما حمل المستثمرين على التراجع عن تملك أسهم الشركة، ودفع أسهمها إلى أطول سلسلة خسائر منذ أول طرح لها في أسواق المال في عام 1992.

وأشار التقرير إلى أنه منذ 16 نوفمبر الماضي، انخفضت أسهم ستاربكس بنسبة 8.96%، وهو ما يعادل خسارة تقارب 11 مليار دولار، وسط تقارير عن تباطؤ المبيعات وضعف التجاوب مع عروض موسم العطلات.

وغداة رفع “ستاربكس” دعوى قضائية ضد نقابة العاملين بها، بتهمة مناصرتهم لفلسطين تصاعدت الحملات على منصات التواصل الاجتماعي تدعو لمقاطعة سلسلة المقاهي الأمريكية الشهيرة في العالم العربي.

وتمتلك السلسلة أكثر من 35 ألف فرع حول العالم في 86 دولة، من بينها أكثر من 9 آلاف فرع في الولايات المتحدة الأمريكية وحدها، لذلك أنشأ العاملون بها نقابة لهم تمثلهم أمام إدارة الشركة.

أحدث العناوين

30 ألف شهيد في غزّة من بينهم 22 ألف طفل وامرأة

ارتفع عدد شهداء العدوان الإسرائيلي المتواصل على قطاع غزّة إلى أكثر من 30 ألف شهيد من بينهم 22 ألف...

مقالات ذات صلة