حماس: المقاومة بخير وهي تدير المعركة بكل قوة واقتدار

اخترنا لك

أكد القيادي في حركة حماس، أسامة حمدان، الخميس، أن المقاومة بخير وهي تدير معركة طوفان الأقصى ضد كيان الاحتلال بكل حكمة وقوة واقتدار وتثخن في جيش العدو النازي.

متابعات- الخبر اليمني:

وعلق حمدان على اعترافات الكيان بشأن خسائره في هذه المعركة، قائلا: “كل اعترافات العدو بعدد قتلاه لا تعبر عن العدد الحقيقي الذي نحصيه بشكل دائم كل يوم”، مضييفا أنه “لا يزال في جعبة المقاومة الكثير”.

وكشف القيادي في حركة حماس، أن مقاتليهم “لا زالوا يخرجون للعدو من تحت الأرض ومن فوقها ومن بين الركام، ويدمرون الدبابات ويقتلون الضباط ويوثقون ذلك بالصوت والصورة”.

وذكر أن المقاومة الفلسطينية نجحت خلال “48 ساعة في تدمير 47 آلية للعدو في محوري خان يونس وبيت لاهيا”، مجددا التأكيد على أن “المقاومة حاضرة للتصدي للعدوان مهما طال زمنه ومداه”.

وأشار حمدان إلى أن “المجرم نتنياهو وحكومته النازية لم يفلحوا في تحقيق أهدافهم السياسية والعسكرية ولن يفلحوا في ذلك بعون الله”، لافة إلى “العدو اعتقل المدنيين من مراكز الإيواء وينكل بهم بصورة بشعة”.

وجدد رفض حماس “القاطع لكل المساعي الرامية لتهجير شعبنا من قطاع غزة ونؤكد أن شعبنا لن يستسلم لأي من مخططات التهجير”، مؤكد أن “خيار شعبنا الدائم هو المقاومة الشاملة للاحتلال الصهيوني النازي، وهذا حق كفلته القوانين والأعراف الدولية”.

وأضاف في مؤتمر صحفي: “سعي الاحتلال لإنجاز نصر وهمي من خلال إعلان محاصرة منزل الأخ يحيى السنوار ما هو إلا سعي وراء وهم وسراب وتعبير عن فشل العدو”، فيما وجه حديثه لعوائل الأسرى الصهاينة قائلا: “ستمرار جيشكم في حربه العدوانية لن يعيد أبناءكم إليكم، ولن يعودوا حتى وقف العدوان، وفرص عودتهم تتضاءل وقد يفقد أثرهم للأبد”.

أحدث العناوين

30 ألف شهيد في غزّة من بينهم 22 ألف طفل وامرأة

ارتفع عدد شهداء العدوان الإسرائيلي المتواصل على قطاع غزّة إلى أكثر من 30 ألف شهيد من بينهم 22 ألف...

مقالات ذات صلة