كشف فرنسي ابعاد الهجوم على رفح وحل “الانروا”

اخترنا لك

كشفت فرنسا، الاحد، ابعاد مخطط الاحتلال الإسرائيلي وداعميه في واشنطن  لمهاجمة رفح بالتزامن مع حل منظمة الأمم المتحدة لغوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين والمعروفة بـ”الانروا”.

يتزامن ذلك مع  نسف حكومة الحرب الإسرائيلية دعاية أمريكية بشان “حل الدولتين”.

خاص – الخبر اليمني:

واعتبرت صحيفة لوموند الفرنسية الهجوم المرتقب على رفح واستهداف الانروا بشكل متصاعد  يندرجان ضمن خطط الاحتلال  لتصفية القضية الفلسطينية.

وأشارت الصحيفة إلى أن رئيس حكومة الاحتلال برى في سحق مدينة رفح  بمثابة المرحلة الأخيرة لتصفية  القضية الفلسطينية باعتبارها اخر ملاجئ الفلسطينيين في القطاع.

وتتزامن هذه التقارير مع تصريحات لمفوض الانروا فلييب لازرايني  اعتبر فيها الحملة المتصاعدة ضد المنظمة  ضمن هدف حرمان اللاجئين الفلسطينيين في الخارج من حق العودة.

وافاد لازاريني في تصريح صحفي بان المنظمة تتعرض لضغوط كبيرة من قبل الاحتلال وحلفائه  اخرها إقرار الكنيست الإسرائيلي مشروع قرار لوزير مالية الاحتلال  يفرض ضرائب ضخمة على المنظمة التي  قلصت الولايات المتحدة ودول غربية دعمها بمزاعم مشاركة موظفيها  في هجوم السابع من أكتوبر مع ان تعداد المشاركين المزعومين لا يتعدون أصابع اليد من اصل نحو 36 الف موظف.

وتأتي هذه التحركات مع تكثيف إسرائيل قصفها على رفح حيث تأوي نحو مليون ونصف فلسطيني اجبرهم الاحتلال خلال الأشهر الماضية على النزوح من مساكنهم جنوب وشمال ووسط القطاع.

كما تتزامن مع تسويق الإدارة الامريكية  دعاية جديدة لتضليل الراي العام العالمي  بالحديث عن توجهها لحل “الدولتين” والذي أعلنت حكومة الحرب الإسرائيلية في وقت سابق اليوم رفضه جملة وتفصيلا عقب اجتماع واسع لها.

أحدث العناوين

نائبة أمريكية تطلب من نتنياهو الاستقالة وتصفه بالعقبة أمام حل الدولتين

طالبت رئيسة مجلس النواب الأميركي السابقة النائبة الديمقراطية نانسي بيلوسي، رئيس وزراء كيان الاحتلال، بنيامين نتنياهو، بالاستقاله، واصفة أياه...

مقالات ذات صلة