أمريكا: تعترف بإصابة سفينة بريطانية وتعرضها لأضرار 

اخترنا لك

أقرت قوات الجيش الأمريكي، اليوم الخميس، بإصابة صاروخين تابعين لقوات صنعاء سفينة بريطانية في البحر الأحمر، ما تسبب في أضرار في هيكلها الخارجي.

متابعات – الخبر اليمني:

ورأى مراقبون  أن القيادة المركزية الأمريكية فشلت في التصدي لأي هجمات عسكرية من قبل قوات صنعاء، وسط تزايد العمليات اليمنية المساندة لسكان غزة.

واليوم كشفت قوات صنعاء، عن سلسلة عمليات عسكرية نوعية نفذتها الأخيرة على عدّة محاور منها البحر والعمق الفلسطيني المحتل مستهدفةً مواقع حساسة لعدو الاحتلال الإسرائيلي وعددا من السفن في البحرين الأحمر والعربي.

وقال سريع أن العمليةُ استهدافٍت سفينةٍ (ISLANDER) البريطانية في خليجِ عدن، بعددٍ من الصواريخِ البحريةِ المناسبة، وأصابتْها بشكلٍ مباشرٍ ما أدى إلى نشوبِ الحريقِ فيها.

ووفقاً لناطق قوات صنعاء العميد يحيى سريع، فإن العملية الثانية  استهدفت مدينة “أم الرشراش” بفلسطين المحتلة، بعدد من الصواريخ الباليستيةِ والطائراتِ المسيرةِ.

وكشف ناطق قوات صنعاء أن العمليةُ الثالثةُ استهدفُت مدمرةٍ أمريكيةٍ في البحرِ الأحمرِ بعددٍ من الطائراتِ المسيرة.

وشدد البيان أن القواتِ المسلحةَ مستمرةٌ في تنفيذِ واجباتِها الدينيةِ والأخلاقيةِ والإنسانيةِ تجاهَ الشعبِ الفلسطينيِّ ودفاعاً عنِ اليمنِ العزيزِ في مواجهةِ العدوانِ الأمريكيِّ البريطانيِّ.

وأكد سريع أن العمليات العسكريةَ لن تتوقفَ إلا بتوقفِ العدوانِ ورفعِ الحصارِ عنِ الشعبِ الفلسطينيِّ في قطاعِ غزة.

أحدث العناوين

مقالات ذات صلة