طيار أمريكي يحرق نفسه أمام السفارة الإسرائيلية داعياً لـ “تحرير فلسطين”

اخترنا لك

توفي الطيار في سلاح الجو الأمريكي “آرون بوشنيل” (25 عامًا) متأثرا بحروقه بعد إضرامه النار بجسده أمام سفارة كيان الإحتلال الإسرائيلي في واشنطن.

متابعات-الخبر اليمني:

وأضرم عسكري في قيادة القوات الجوية الأمريكية النار في نفسه أمام مقر سفارة تل أبيب في العاصمة واشنطن، عصر أمس الأحد، بغية التعبير عن تنديده بالإبادة الجماعية التي تقوم بها “إسرائيل” في قطاع غزة.

ووثق بوشنيل الحادث في مقطع فيديو، دعا فيه إلى “تحرير فلسطين”، وقال إنّه “لن يكون متواطئًا بعد الآن في هذه الإبادة الجماعية”، في إشارة إلى ما يجري في قطاع غزة منذ 7 تشرين الأول/أكتوبر الماضي من حرب فتاكة على الشعب الفلسطيني.

ويظهر في المشاهد بوشنل وهو يرتدي ملابس عسكرية، ويُعرّف نفسه بأنه جندي نشط حاليًا في القوات الجوية الأمريكية.

وقال بوشنل وهو يسير نحو سفارة تل أبيب “سأنظم احتجاجًا عنيفا للغاية الآن، لكن احتجاجي ليس كبيرًا بالمقارنة مع ما يعيشه الفلسطينيون على أيدي محتليهم”.

ولدى وصوله أمام السفارة، سكب بوشنل البنزين على رأسه وأضرم النار في نفسه وهو يصرخ “الحرية لفلسطين” مرارًا وتكرارًا حتى توقف عن التنفس.

كما يظهر في المشاهد أحد أفراد شرطة السفارة وهو يحاول إطفاء الجسد المشتعل في الوقت الذي كان أحد عناصر الأمن يوجه مسدسه إلى الجندي بوشنيل وهو ملقى على الأرض، فيما يقول الشرطي الآخر “نحتاج إلى مطفأة حريق وليس مسدسًا”.

أحدث العناوين

روسيا: كلّ ما يفعله مجلس الأمن مجرد “نفاق”

أكد مندوب روسيا الدائم لدى مجلس الأمن فاسيلي نيبينزيا، أن "موسكو حذرت حين تم قصف القنصلية الإيرانية في سوريا،...

مقالات ذات صلة