خلافات داخل الرئاسي تنذر بتفاقم الوضع الانساني في عدن

اخترنا لك

كشف المجلس الانتقالي ، سلطة الامر الواقع في عدن، الاثنين،  كواليس خلافات تنذر بأزمة إنسانية بمناطق سيطرة  التحالف جنوب وغرب وشرق اليمن.

خاص – الخبر اليمني:

وأفادت مصادر رفيعة في المجلس بان رشاد العليمي ، رئيس المجلس الرئاسي، اوعز لحكومة بن مبارك بمغادرة عدن بعد أن فرض عليها الإقامة هناك، وكذا وقف صرف مرتبات الموظفين ومستحقات الكهرباء ما ينذر بتدهور الوضع هناك.

وارجعت المصادر الأسباب إلى  قرار عيدروس الزبيدي كسر اتفاق يقضي بعدم عودته إلى عدن.

وتزامن الكشف عن هذه التوجيهات مع تطورات متسارعة في عدن تنذر بأزمة إنسانية.

وابرز تلك الازمة عودة العملة للانهيار متجاوزة حاجز الـ1600 ريال إضافة إلى تصاعد المظاهرات في قصر المعاشيق للمطالبة بوضع حد للتدهور الاقتصادي ناهيك عن ازمة كهرباء تلوح بالأفق.

وتأتي هذه الازمات بعد يوم على مغادرة احمد عوض بن مبارك لمدينة عدن رفقة عددا من وزرائه رغم قرار المجلس الرئاسي عدم المشاركة باية فعاليات خارجية.

والمغادرة جاءت بعد يوم على وصول عيدروس الزبيدي ، عضو الرئاسي عن الانتقالي، إلى عدن رغم فرض الإقامة الجبرية عليه.

وقرار خنق عدن نكاية  بالانتقالي ضمن  استراتيجية ضغط لتمرير اجندة سعودية ابرزها تفكيك الفصائل الموالية للإمارات بذريعة دمجها بوزارة الدفاع وهي خطوة رفضها الانتقالي عبر التصعيد في سقطرى ضد القوات السعودية.

اضف إلى ذلك مساعي انهاء سلطة الانتقالي على عدن عبر تغيير  مسؤولي الانتقالي باخرين من بابناء  المحافظة اكد الزبيدي خلال لقائه ببن مبارك رفضها.

أحدث العناوين

Calcalist: Eilat port has become empty, and the American alliance in the Red Sea is weak and powerless in the face of Yemeni attacks

The Calcalist newspaper titled a report "Israel Shows Weakness and Hesitation; Houthis Raise Their Heads." It mentioned that swarms...

مقالات ذات صلة