11 مصابا بمواجهات فصيلان للانتقالي بعدن

اخترنا لك

شهدت عدن، الأربعاء، مواجهات بين فصائل المجلس الانتقالي، المدعوم اماراتيا، وصفت بـ”الأعنف”.

يتزامن ذلك مع ازمة سياسية جديدة في المدينة.

خاص – الخبر اليمني:

وأفادت مصادر محلية بسقوط 11 مصابا وتدمير طقمين خلال المعارك التي شهدتها المدينة خلال الساعات الأخيرة.

وتدور المواجهات بين فصيلا “الطوارئ” التابع لشلال شائع، قائد مكافحة الإرهاب، والذي تشكل قواته الضالع وقوات “الحزام الأمني” الذي يقوده محسن  الوالي وتشكل قبائل يافع قوامه.

ومع أن وسائل اعلام الانتقالي، سلطة الامر الواقع ، حاولت تصوير المواجهات على انها ناتجه عن خلافات أراضي ، تشير المواجهات من حيث التوقيت إلى انها ضمن صراع متنامي بين قطبي الانتقالي خصوصا وانها تتزامن مع ترتيبات تجرى  لتفكيك فصائل الانتقالي  عبر ضمها إلى وزارة دفاع العليمي  وسط محاولات للسباق على المناصب القيادي من قبل تياري يافع والضالع.

والانهيار الأمني المفاجئ لعدن يضاف إلى أعباء يعيشها المواطنين في المدينة وتصاعدت وتيرتها مؤخرا مع استئناف انهيار العملة وأزمة الكهرباء وسط  ازمة سياسية جديدة برزت بإعادة الامارات لرئيس الانتقالي مع سعي السعودية لإنهاء سلطته في المدينة .

أحدث العناوين

death toll of aggression rose to 33,899 martyrs in Gaza

The death toll in Gaza Strip has risen to 33,899, the majority of whom are children and women, since...

مقالات ذات صلة