دفاع صنعاء الساحلي: أربكنا كل الأوراق الأمريكية ونمتلك مزيد من المفاجآت النوعية

اخترنا لك

أكد قائد الدفاع الساحلي في قوات صنعاء، اللواء الركن محمد علي القادري، أنهم استطاعوا أن يفرضوا معركة نوعية بقواعد تكتيكية وقدرات عسكرية فائقة، لم تكن في حسبان دول تحالف حماية السفن الإسرائيلية، 

صنعاء- الخبر اليمني:

وقال اللواء القادري إن القوات المسلحة اليمنية “انتقلت من موقف التحذير للسفن الصهيونية وسفن أمريكا وبريطانيا المعتدية على بلادنا في البحرين الأحمر والعربي إلى الاستهداف شبه المباشر”، مشيرا إلى أن صنعاء جعلت هذا التحالف بقيادة أمريكا يواجه مصيره بأكبر انتكاسة في تاريخ الحروب البحرية، وفق تصريحه لـ”26 سبتمبرنت”.

وكشف أن لدى صنعاء “من المفاجآت ما يردع العدو مهما كانت قدراته وتفوقه البحري فالبوارج الأمريكية والبريطانية باتت تحت نيران البحرية اليمنية في البحرين الأحمر والعربي وباب المندب”، موضحا أن صنعاء تمارس “سياسة النفس الطويل بكل اقتدار ولدينا”.

وأكد قائد لواء الدفاع الساحلي في قوات صنعاء، أن “القوات البحرية اليمنية باتت تشكل مصدر قلق لدول تحالف حماية السفن الإسرائيلية وما تم تفيذه خلال الأشهر الماضية من عمليات بطولية عكست عقيدة المقاتل اليمني وقدراته العالية في استهداف السفن والبوارج الأمريكية في البحر الأحمر وباب المندب”.

وأضاف أن “العمليات التي تشارك فيها طائرات مسيرة وصواريخ بحرية تأخذ منحى التوسع وتتجه بشكل يعكس الإصرار واليقين بالنصر نحو مدى أبعد قد يشكل بداية النهاية للنفوذ الأمريكي في المنطقة”، وتابع: “كما استطاع اليمن أن يربك كل أوراق الإدارة الأمريكية ويحشرها في زاوية محرجة، سينتصر وسيخرج مرفوع الرأس، وستدفع واشنطن وحلفاؤها ثمنا باهظا لوقوفهم في خندق العدوان الصهيوني”.

وذكر اللواء القادري أن “عمليات الأمس عكست كثافة الغارات وعدد من الصواريخ الباليستية والطائرات المسيرة التي أطلقت وكثافة الأهداف العسكرية المستهدفة وهي تحمل رسالة واضحة على تطور القدرة على الردع من جهة، وعلى فشل غارات العدوان الامريكي البريطاني في التأثير على امكانات وقدرات وتقنية القوات المسلحة اليمنية من جهة أخرى”.

وأشار إلى تصريح قائد الأسطول الأمريكي الخامس الذي أكد أن أمريكا لا تستطيع أن تتحمل بمفردها مواجهة اليمن في البحر الأحمر، معتبرا ذلك إقرار أمريكي بأن القوات البحرية اليمنية تمتلك الكثير من الأوراق المؤثرة وتمتلك مزيد من المفاجآت.

وحول سلاح الغواصات الذي تم إدخاله حديثا إلى صنوف القوات البحرية قال اللواء محمد القادري إنه يعتبر أحد المفاجآت ويشير إلى أن “اليمن يمتلك الكثير من القدرات والتقنيات التي تجعله يقوم بالتصنيع لأسلحة لا يتوقعها أحد، وأن العدوان الأمريكي السعودي الذي استمر لأكثر من تسع سنوات لم يتمكن من تدمير قدرات اليمن العسكرية، بل ساعده على الابتكار والتصنيع حتى الوصول إلى هذه المرحلة المتقدمة”، وفق المصدر.

أحدث العناوين

Calcalist: Eilat port has become empty, and the American alliance in the Red Sea is weak and powerless in the face of Yemeni attacks

The Calcalist newspaper titled a report "Israel Shows Weakness and Hesitation; Houthis Raise Their Heads." It mentioned that swarms...

مقالات ذات صلة