فيديو| مساعدات قاتلة فوق غزة.. ونشطاء يصفونها بالمهزلة وفلسطينيون يطالبون بإيقافها

اخترنا لك

تسببت عملية إسقاط المساعدات الجوية على غزة بمقتل خمسة  أشخاص نتيجة إنزالها دون فتح المظلات، بحالة من الغضب في الأوساط العربية، معتبرين أنه فشل واضح لكل أساليب الدعاية لمساندة غزة.

متابعات – الخبر اليمني:

وظهرت فيديوهات لحظة السقوط السريع لصناديق المساعدات، دون فتح مظلاتها على تجمعات للفلسطينيين الجوعى والمتضررين من الحصار الأمريكي الصهيوني على القطاع.

وأعلن المكتب الحكومي في غزة، مساء الجمعة، عن استشهاد عدد من الفلسطينيين وإصابة آخرين، إثر سقوط صناديق مساعدات ألقتها طائرات على مدينة غزة، وتكررت الحادثة اليوم في صورة غبية وصفها مدونون أنه تعمد لقتل الفلسطينيين بعد تجويعهم.

ووصف فلسطينيون طريقة الإنزال بالعشوائية، وأن هدفها القتل، وقال أحد المغردين :”أنزلوا مساعدات ليغيثوا المواطنين فقتلتهم.

وكشف المكتب الإعلامي الحكومي في غزة، أمس، أن عملية الإنزال العشوائية تسببت بمقتل 5 شهداء وعدة إصابات، ووصفها بالمهينة وأنها عمليات غير مجدية وليست الطريقة المثلى لإدخال المساعدات.

وقال صحفيون يمنيون أن طريقة الإنزال دون فتح المضلات هي طريقة واضحة للإمعان في تعذيب الفلسطينيين وقتلهم والاستمرار في تغييب معاناتهم عن العالم.

وتساءلت الصحفية أمل جابر :”لماذا فشلت عملية إنزال كاملة؟ لماذا لم تفتح جميع المظلات، هل كان الأمر متعمدا؟ وهل كان هدفها الحقيقي هو مساعدة سكان غزة أم أسلوب جديد لقتلهم؟ ومن يقف وراءها بعد نفي الأردن والولايات المتحدة؟”.

من جانبه طالب المكتب الحكومي في غزة بفتح المعابر البرية لإدخال المساعدات بشكل فوري وعاجل منعاً لتوسع رقعة المجاعة، وأعلن عن استشهاد 20 مدنيا بسبب الجفاف والجوع.

وطالب ناشطون بإيقاف مسرحيات الإنزال الجوي المستمرة والتي تسببت بمزيد من القتل واصفين ما حصل بالمسرحية الهزيلة والتي يتم تطبيقها لإبعاد حالة الفشل المستمرة لغزة.

 

 

 

 

أحدث العناوين

مفتي عمان: نبارك أيّ ضربة تستهدف العدو الإسرائيلي وتحفظ هيبة الأمّة

أشاد المفتي العام لسلطنة عُمان، الشيخ أحمد بن حمد الخليلي، بالهجوم الإيراني على أهداف إسرائيلية في فلسطين المحتلة، مؤكدًا...

مقالات ذات صلة