الاستخبارات الامريكية تكشف دوافع مجاهرة طارق صالح بدعم إسرائيل

اخترنا لك

كشفت معهد استخبارات امريكي، الاحد، سر قرار طارق صالح التضامن  صراحة مع الاحتلال الإسرائيلي ..

يأتي  ذلك في اعقاب تظاهرات لأنصاره في معقله بالساحل الغربي لليمن.

خاص – الخبر اليمني:

ونشر معهد واشنطن للدراسات الاستراتيجية ، ابرز مراكز الاستخبارات الامريكية، تقرير للباحثة الإيطالية  إليونورا أرديماني تعتبر فيه التقارب مع إسرائيل بانه انعكاس طبيعي لسباق القوى اليمنية  التي وصفتها بالمناهضة لإسرائيل  لخطب واد الدعم الأمريكي في مواجهة صنعاء.

وكانت الباحثة ارديماني تتحدث عن وصول  وفود من طارق والانتقالي، ابرز الاذرع الإماراتية جنوب وغرب اليمن.

واستبعدت الباحثة تقديم أمريكا اي دعم لكلا الطرفين، مشيرة إلى أن الدعم لا يزال افتراضيا لكنها لم تستبعد ذلك.

وكان طارق صالح الذي يخوض حاليا حراك في بريطانيا والولايات المتحدة للحصول على دعم  مقابل حماية السفن الإسرائيلية في البحر الأحمر  دفع بأنصاره للتظاهر ضد ما يصفها بهجمات “الحوثيين” في إشارة إلى العمليات التي تنفذها القوات المسلحة اليمنية ضد السفن الإسرائيلية.

واخرج طارق تظاهرات في الخوخة والمخا ابرز معاقله واهم  المناطق المطلة على المنطقة الممتدة  حتى باب المندب.

أحدث العناوين

روسيا: كلّ ما يفعله مجلس الأمن مجرد “نفاق”

أكد مندوب روسيا الدائم لدى مجلس الأمن فاسيلي نيبينزيا، أن "موسكو حذرت حين تم قصف القنصلية الإيرانية في سوريا،...

مقالات ذات صلة