رغم فشله عسكريا.. الاحتلال يكشف عن الاسم الذي يقترحه لإدارة غزة

اخترنا لك

كشفت وسائل إعلام عبرية أن السلطات الصهيونية تدرس اقتراح تولية رئيس مخابرات السلطة الفلسطينية ماجد فرج إدارة قطاع غزة مؤقتا، بعد انتهاء الحرب.

متابعات-الخبر اليمني:

ونقلت هيئة البث العبرية الرسمية (كان) أن وزير الدفاع يوآف غالانت اقترح تولي رئيس مخابرات السلطة الفلسطينية ماجد فرج إدارة قطاع غزة مؤقتا، بعد انتهاء الحرب. وإن السلطات تدرس الخيار لاستخدام فرج لبناء بديل لحكم حركة حماس في اليوم التالي للحرب.

وقالت مصادر مطلعة على المناقشات إن فرج لم يكن الاسم الوحيد الذي تدرسه سلطات الاحتلال لتولي مسؤوليةإدارة غزة في اليوم التالي، لكن زعيم المعارضة في كيان الاحتلال  يائير لبيد قال إنه “من الطبيعي أن نذكر اسم فرج، فهو في السلطة الفلسطينية من أكثر الشخصيات التي عملت معنا ضد حماس”.

وينص المقترح على أن يتولى ماجد فرج إدارة غزة بمساعدة شخصيات ليس بينها عضو في حركة حماس.

وسبق أن طرح اسم ماجد فرج كبديل محتمل للرئيس الفلسطيني محمود عباس، ووفق تقارير الصحافة الصهيونية، فإن ماجد فرج هو أقوى وأكبر شخصية أمنية في السلطة الفلسطينية، ويعتبر مقربا من عباس، وله علاقات ممتازة مع كبار المسؤولين الأمنيين في الاحتلال.

وبحسب هذه التقارير، ينسق ماجد فرج نيابة عن السلطة مع كل من الشاباك ووكالة المخابرات المركزية الأميركية (سي آي إيه) ووكالات الاستخبارات العربية والغربية.

أحدث العناوين

death toll of aggression rose to 33,899 martyrs in Gaza

The death toll in Gaza Strip has risen to 33,899, the majority of whom are children and women, since...

مقالات ذات صلة