كشف دور الاستخبارات الامريكية بحادثة رداع

اخترنا لك

كشف مركز امريكي، الثلاثاء، دور  للاستخبارات الامريكية  بحادثة رداع، في محافظة البيضاء. يتزامن ذلك مع حملة إعلامية واسعة  للحادثة التي راح ضحيتها نحو شخصان  خلال حملة امنية.

خاص – الخبر اليمني:

وافاد  مسؤول العلاقات بمركز واشنطن للدراسات اليمنية،  سيف المثنى، وهو واحد من اذرع الاستخبارات الامريكية، ببدء توزيع مقطع فيديو  للحظة انهيار منزل  خلال اشتباكات في مدينة رداع ، المركز الإداري لمحافظة البيضاء، على كافة  المنظمات الدولية إضافة إلى ترتيب بثه في قاعة الكونجرس الأمريكي  غدا الأربعاء خلال جلسة خصصت للتحريض ضد من وصفهم بـ”الحوثيين”.

ومع أن الحادثة  بسيطة  ولم ترتقي حتى لأبسط الجرائم التي ارتكبتها القوات الامريكية بحق قبائل البيضاء وابنائها خلال العقود الماضة  وسبق لوزارة الداخلية وان وجهت باتخاذ اجراءات حازمة بحق المتورطين وتعويض الضحايا الا ان هذه الخطوات المتسارعة من قبل الأمريكيين  يشير إلى ان دور استخباراتي  له علاقة بالحادثة خصوصا وأن تسويق الحادثة  يتزامن مع تحشيد امريكي لتصعيد عسكري في اليمن.

وتعزز هذه الإجراءات ما تحدث به قيادات في صنعاء وعلى راسهم نائب وزير الخارجية حسين العزي الذ اشار في تغريدة له إلى انه قد يكون منفذ العملية “مدسوس”.

أحدث العناوين

UNRWA: Child killed in Gaza every 10 minutes

The United Nations Relief and Works Agency for Palestine Refugees in the Near East (UNRWA) said Saturday that a...

مقالات ذات صلة