الشرطة الأمريكية تعتقل مرشحةً رئاسيةً سابقةً خلال احتجاجات داعمة لفلسطين

اخترنا لك

اعتقلت الشرطة الأمريكية المرشحة الرئاسية السابقة عن حزب “الخضر” اليساري جيل ستاين خلال مظاهرة مؤيدة للقضية الفلسطينية في جامعة واشنطن في سانت لويس.

متابعات-الخبر اليمني:

وكانت الطبيبة، التي تحولت إلى ناشطة وسياسية، من بين أكثر من 80 شخصًا تمّ اعتقالهم بعد أن رفضت المجموعة الكبيرة مغادرة حرم الجامعة الخاصة.

كما اعتقلت الشرطة الأمريكية مدير حملة “ستاين”، جيسون كول، ونائبة مدير الحملة كيلي ميريل كاي.

وأكّدت ستاين أنّهم يقفون “هنا مع الطلاب في جامعة واشو، ندافع عن حقوقنا الدستورية، وندافع عن الشعب الأمريكي الذي يريد إنهاء هذه الإبادة الجماعية الآن”.

يُذكر أنّ جيل ستاين (73 عامًا)، كانت قد حصلت على الترشيح الرئاسي لحزب الخضر في عامي 2012 و2016.

هذا ويواصل آلاف الطلبة في 44 جامعة وكلية أمريكية والعديد من الجامعات الأوروبية التظاهرات المطالبة بوقف الإبادة الجماعية التي يرتكبها جيش الإحتلال في قطاع غزة، والمنددة باستمرار الدعم الأمريكي والغربي للجرائم الإسرائيلية.

وتصاعدت وتيرة التظاهرات رغم حملات الإعتقال التي تنفذها قوات الشرطة والأمن بحق الطلبة والمتظاهرين المساندين للقضية الفلسطينية، وتهديد إدارات الجامعات بتنفيذ المزيد من الإعتقالات والإجراءات العقابية في حال استمرت الاحتجاجات.

ومن لوس أنجلوس إلى نيويورك، مرورًا بأوستن وبوسطن وشيكاغو وأتلانتا، تتّسع حركة الطلاب الأمريكيين الداعمين للقضية الفلسطينية، حيث نُظمت احتجاجات في عدد من الجامعات المرموقة عالميًا مثل هارفرد ويال وكولومبيا وبرينستن.

ويسعى الطلبة في الجامعات إلى الضغط على الإدارات لسحب الاستثمارات من كيان الإحتلال والشركات الداعمة لها ومقاطعة الجامعات الإسرائيلية المتواطئة في الإبادة الجماعية للشعب الفلسطيني.

أحدث العناوين

مقالات ذات صلة