مع قراره نقل “العاصمة المؤقتة” .. العليمي يبدا اسقاط عدن

اخترنا لك

بدأ رشاد العليمي، رئيس السلطة الموالية للتحالف جنوب اليمن، الخميس، اسقاط  عدن ، المعقل الأبرز لخصومه في المجلس الانتقالي.

يتزامن ذلك مع قراره نقل  “العاصمة المؤقتة”  إلى مأرب.

خاص – الخبر اليمني:

وشهدت مدينة عدن خلال الساعات الماضية تظاهرات غير مسبوقة ضد سلطة الانتقالي.

وقطع العشرات شوارع رئيسية في مديريات خور مكسر والشيخ عثمان والمعلا والمنصورة احتجاجا على انهيار الكهرباء.

وافاد مصادر محلية بقيام المحتجين بإحراق الإطارات التالفة واشجار الزينة ورددوا هتافات مناهضة للانتقالي وسلطته المحلية.

والتظاهرات تأتي على خلفية انهيار منظومة الكهرباء بسبب قرار مأرب وقف تزويد محطات المدينة بالوقود ، وفق  ما افاد به الصحفي  في الانتقالي، عدنان الاعجم.

من  جانبه اتهم  ناطق كهرباء عدن انوار ابكر  خلال مقابلة مع  القناة الرسمية للانتقالي  حكومة بن مبارك بالمماطلة وعدم إيجاد حلول بشان الوقود الذي نفذ من خازن المؤسسة.

وانهيار الكهرباء جزء من انهيار واسع شمل حتى العملة المحلية التي تجاوزت في تعاملات اليوم حاجز الـ1702 ريال للدولار لأول مرة منذ بدء الحرب على اليمن في العام 2015.

هذه التطورات تتزامن مع وصول رشاد العليمي ، رئيس المجلس الرئاسي ، إلى مدينة مأرب رفقة عددا من نوابه ..

ونقلت صحيفة “العرب ” الإماراتية عن مسؤولين قولهم  بان عودة العليمي إلى مارب ضمن ترتيبات لنقل العاصمة المؤقتة من عدن، مشيرة إلى أن طرقه مأرب جاء بعد خلافات مع الانتقالي حول عودته إلى عدن.

وتشير هذه التطورات من حيث التوقيت إلى سعي العليمي للانتقام من الانتقالي بمزيد من الازمات في معقله.

 

أحدث العناوين

مقالات ذات صلة