عقب محاصرة العليمي واحتجاز بن مبارك .. تهديد امريكي للزبيدي يهدئ الوضع في عدن

اخترنا لك

اعادت الولايات المتحدة، الاثنين، تهدئة الوضع في عدن، العاصمة المؤقتة للسلطة الموالية للتحالف جنوب اليمن … يأتي ذلك في اعقاب تطورات كادت تنهي بمستقبل القيادات المناهضة للانتقالي، سلطة الامر الواقع في المدينة.

خاص – الخبر اليمني:

وأفادت  مصادر في مكتب رئيس الحكومة احمد عوض بن مبارك بأن السفير الأمريكي لدى اليمن، ستيفن فاجن، دخل على خط الازمة بعدن والتي اندلعت فجأة خلال الساعات الماضية.

واجرى فاجن، وفق المصادر ، اتصال مرئي بعيدروس الزبيدي ، رئيس الانتقالي.

وهدد فاجن الزبيدي بوضعه على قائمة العقوبات الدولية والتدخل ضد مجلسه رسميا  في حال صعد ضد الرئاسي وحكومة بن مبارك.

وأكدت وسائل اعلام الانتقالي اتصال الزبيدي والسفير الأمريكي، زاعمة انه كرس لمناقشة التطورات في اليمن.

ويأتي تدخل فاجن عقب تطورات في عدن ابرزها منع احمد بن مبارك من مغادرة المدينة واحتجاز رحلته في مطار عدن إضافة إلى قيام عناصر الانتقالي بتطويق قصر المعاشيق، مقر إقامة رشاد العليمي واستهدافه بالقنابل واحراق الإطارات ومنع الدخول والخروج منه تمهيدا لاقتحامه.

ومع أن الانتقالي  حاول تغليف التصعيد بمطالب خدمية على راسها الكهرباء التي انهارت فجأة أيضا الا ان توقيته، وفق المصادر، ذات  دوافع سياسية ومحاولة من الزبيدي لتعزيز حصته من نفط مأرب وحضرموت.

وكانت سلطة الانتقالي في عدن اعادت تزويد محطات الكهرباء في المدينة بالوقود بعد انقطاع تام استمر لساعات وفجر احتجاجات شعبية امتدت من المنصورة حتى البريقة مرورا بكريتر.

أحدث العناوين

هكذا قضت اليمن على نصف ممتلكات البحرية الأمريكية من طائرات MQ-9 Reaper

ضمن تقديمها لأهمية طائرة إم كيو ناين ريبر تقول الشركة المصنعة للطائرة، إن "العمليات الأساسية الاستكشافية المتقدمة هي شكل...

مقالات ذات صلة