أمريكا تتمسك بخيار الحرب على اليمن

اخترنا لك

اكدت الولايات المتحدة، السبت، تمسكها بخيار الحرب على اليمن .. يتزامن ذلك مع افشالها مجددا محاولات اممية لاستئناف المفاوضات.

خاص – الخبر اليمني:

واشار السفير الأمريكي لدى اليمن ستيقن فاجن خلال مقابلة تلفزيونه إلى ان بلاده تركز حاليا على ما وصفها  بالضربات الجوية في إشارة إلى العدوان الأمريكي – البريطاني الذي يستهدف اليمن منذ يناير الماضي.

واستبعد السفير فاجن اي تغيير في ملف السلام في اليمن، مشيرا إلى أن التقدم يتطلب الانتقال من الهدنة الحالية إلى اتفاق شامل لوقف اطلاق النار وهو ما رفض القبول به دون وقف العمليات اليمنية ضد الاحتلال الإسرائيلي.

ومع ان التصريحات الامريكية ليست مفاجئة حيث سبق لها وان اشترطت ذلك على لسان اكثر من مسؤول بمن فيهم وزير الخارجية والمبعوث الأمريكي الا ان توقيت التصريحات الأخيرة المتزامنة مع كشف صحيفة “عكاظ” السعودية فشل الترتيبات التي يقودها المبعوث الأممي لاستئناف مفاوضات الاسرى يشير إلى دور امريكي بعرقلة الجولة الجديدة والتي كان يتوقع تنفيذها في ابريل الماضي.

ونقلت الصحيفة السعودية عن متحدث لجنة اسرى حكومة بن مبارك اشتراطه أولا الكشف عن القيادي في حزب الإصلاح  محمد قحطان وتمكين اسرته من زيارته.. والشرط واحد من شروط تعجيزيه تستخدمها  لجنة التحالف في كل جولة قبل التراجع عنها لكن تمسكها به هذه المرة يعكس الموقف الأمريكي الهادف لإفشال اي تقدم بمني.

أحدث العناوين

قادة عسكريون عرب يحتسون نخب الدم مع هاليفي في المنامة

بينما يستمر العدو الإسرائيلي في إبادة المواطنين في قطاع غزة، استقبل نظام البحرين رئيس هيئة أركان جيش الاحتلال هارتسي...

مقالات ذات صلة