بن عزيز يتوعد بإسقاط عدن والزبيدي يستبق بالمخا.. تهديدات متبادلة بين الزبيدي وطارق صالح

اخترنا لك

تصاعدت وتيرة الخلافات بين قادة الفصائل الإماراتية جنوب وغرب اليمن، الاحد، مع تسجيل تهديدات متبادلة جديدة .

خاص – الخبر اليمني:

وجدد صغير بن عزيز رئيس الأركان بقوات الرئاسي وابرز اذرع طارق صالح  مطالبته بإسقاط عدن،  المعقل الأبرز للانتقالي، المنادي بالانفصال.

وجدد بن عزيز في منشور على صفحته بمواقع التواصل الاجتماعي دعوته لإحياء ذكرى الوحدة اليمنية التي تصادف الثاني والعشرين من مايو معتبرا الاحتفال تتويجا لما وصفه بمسيرة النضال والكفاح لاستعادة اليمن وحدته في إشارة إلى الحرب التي شنها نظام صالح على شركائه الجنوبيين بالوحدة  صيف 1994 وانتهت بهزيمة لدولة الحزب في المدينة.

وجاءت تغريدة بن عزيز  عقب يوم على لقاء جمع عيدروس الزبيدي رئيس الانتقالي  بقائد الفصائل  التهامية عبدالرحمن حجري والذي يعد ابرز خصوم طارق صالح ..

وأفادت وسائل اعلام الانتقالي بان الطرفان اتفقا على تشكيل لجنة مشتركة لتعزيز التعاون والشراكة بينهما ودعم من وصفتهم بـ”المقاومة التهامية” لمواجهة التهميش والاقصاء  والتطهير العرقي في إشارة إلى حملة التوطين التي يقودها طارق بالطرف الجنوبي من الحديدة.

ولم تتضح بعد كواليس هذا التراشق لكن توقيته يشير إلى انه على خلفية قرار الامارات الأخيرة بفرض عمار صالح كواصي على عدن عقب تورط قادة الانتقالي بإبرام صفقة مع حميد الأحمر القيادي بحزب الإصلاح بشان  الاستحواذ على قطاع الاتصالات والتي تعتبرها ابوظبي   تستهدف ابرز المصالح الإماراتية ..

وعززت الامارات نفوذ عمار مع احتفالها بتخرج دفعة جديدة من القوات التابعة للنظام السابق والمعروفة بـ”النجدة” في عدن..

وظهر الخريجين  بدون اعلام الانتقالي او حتى طير المجلس على بزاتهم العسكرية ..

أحدث العناوين

بيان هام للمقاومة الإسلامية بشأن غزّة

قالت حركة المقاومة الإسلاميّة "حماس"، اليوم الأحد، إنّ عيد الأضحى المبارك يأتي هذا العام والشعب الفلسطيني يواجه حربًا عدوانية...

مقالات ذات صلة