تحييد امريكي للرئيس الفلسطيني

اخترنا لك

وجهت الولايات المتحدة، الثلاثاء، صفعة قوية للرئيس الفلسطيني محمود عباس .. يتزامن ذلك مع ترتيبات لمرحلة ما بعد الحرب على غزة والتي تشترط إسرائيل ابعاد عباس الحليف الرئيس لواشنطن منها.

خاص – الخبر اليمني:

وللمرة الأولى  منذ  بدء الحرب على غزة في أكتوبر الماضي، يتجاهل مستشار الامن القومي الأمريكي جيك سوليفان عباس اذ اكتفى خلال زيارته لرام الله بعقد لقاء غير معلن رئيس الوزراء الفلسطيني الذي تم تعييه مؤخرا بقرار امريكي ووفقا لشروط الاحتلال.

وأفادت وسائل اعلام فلسطينية بان سوليفان ناقش مع محمد مصطفى وبحضور امين سر  اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير التطورات السياسية، وما وصفها سوليفان بنجاح أجهزة السلطة بالحفاظ على ما وصفه بالأمن والاستقرار .. كما اشارت إلى تقدم رئيس الوزراء بشكوى ضد الاحتلال تتضمن مصادرته للأموال الفلسطينية والجمارك ..

وكان سوليفان قد بدا جولته الجديدة من السعودية وصولا إلى رام الله ومرورا بتل ابيب.

وجولة سوليفان ضمن مساعي أمريكية لترتيب الوضع  لما بعد الحرب على غزة  وبما يشمل تشكيل حكومة تكنوقراط تضم غزة والضفة الغربية  بعيدا عن الرئيس الحالي محمود عباس.

أحدث العناوين

بيان هام للمقاومة الإسلامية بشأن غزّة

قالت حركة المقاومة الإسلاميّة "حماس"، اليوم الأحد، إنّ عيد الأضحى المبارك يأتي هذا العام والشعب الفلسطيني يواجه حربًا عدوانية...

مقالات ذات صلة