صدمة بواشنطن لقرار الاحتلال العودة لطاولة المفاوضات والأخير يقدم تنازلات جديدة

اخترنا لك

كثفت الولايات المتحدة، السبت، حراكها لاحياء المفاوضات بين الاحتلال والمقاومة الفلسطينية .. يتزامن ذلك مع  توصل الاحتلال لقناعة بفشل معركة رفح.

خاص – الخبر اليمني:

وأكدت  وسائل اعلام أمريكية وقطرية  عقد رئيس الاستخبارات الامريكية وليام بيرنز لقاء مع رئيس الوزراء القطري في أوروبا بغية دفع الدوحة لاستئناف المفاوضات التي انهارت مؤخرا في القاهرة.

من جانبها نقلت  وكالة رويترز عن مسؤولين غربيين توقعهم باستئناف المفاوضات الجديدة الأسبوع المقبل.

هذه التحركات تأتي عشية كشف وسائل اعلام أمريكية  صدمة في إدارة بايدن جراء قرار الاحتلال  العودة للمفاوضات.

ونقل موقع “اكسيوس” الأمريكي عن مسؤولين في إدارة بايدن قولهم  ان بايدن تفاجئ بإعلان الاحتلال استئناف مفاوضات الرهائن.

وكان مجلس الحرب الإسرائيلي صوت في جلسة جديدة له على  منح فريق المفاوضات صلاحيات اكبر هذه المرة، في حين تحدثت وسائل اعلام إسرائيلية عن مقترحات جديدة للاحتلال  بينها تنازلات ..

وابرز التنازلات خفض عدد الاسرى الإسرائيليين إلى 20 اسيرا يطلق سراحهم  بعد ان كان الاحتلال حدد 30 اسيرا.

وكان الاحتلال  رفض مقترحات سابقة لصفقة تتضمن وقف اطلاق النار بغزة  مع شنه هجوم واسع على رفح اخر ملاجئ سكان القطاع ..

ولم يعثر الاحتلال على أيا من اسراه الذين وعد بتحريرهم باستثناء انتشال مزيد من الجثث ..

كما لم يتضح بعد ما اذا كان اعلان الاحتلال الجديد مجرد مناورة للهروب من الضغوط الداخلية والخارجية المنددة بجرائمه في غزة والمطالبة بوقف اطلاق النار ، أم تعكس قناعة باستحالة الحسم عسكريا، لكن تزامنه مع نشر المقاومة الفلسطينية مقاطع فيديو لأسرى بينهم قادة عسكريين رفيعي المستوى  بعد أن كان الاحتلال زعم مقتلهم يشير إلى تعرض الاحتلال لصفعة جديدة  يحاول اخفائها بالذهاب لجولة مفاوضات جديدة.

 

أحدث العناوين

بيان هام للمقاومة الإسلامية بشأن غزّة

قالت حركة المقاومة الإسلاميّة "حماس"، اليوم الأحد، إنّ عيد الأضحى المبارك يأتي هذا العام والشعب الفلسطيني يواجه حربًا عدوانية...

مقالات ذات صلة