مباركة أمريكية لتصعيد عدن اقتصاديا والأخيرة تعمق الازمة

اخترنا لك

باركت الولايات المتحدة، الأربعاء، تصعيد حكومة عدن ضد صنعاء  في خطوة تعكس حجم الدور الأمريكي التواق لتفجير الوضع عسكريا.

خاص – الخبر اليمني:

وأفادت السفارة الامريكية  بتغريدة على صفحتها الرسمية بمواقع التواصل الاجتماعي  بان السفير ستفن فاجن  اجرى اتصال برئيس حكومة عدن أحمد عوض بن مبارك  واكد دعم بلاده لما وصفها بـ”الإصلاحات الاقتصادية”  في إشارة إلى الإجراءات التصعيدية لمركزي عدن ضد البنوك في صنعاء..

وجاء اتصال فاجن عشية تصعيد حكومة عدن إجراءاتها الانفصالية ضد شمال البلاد.

وشنت فصائل الانتقالي، المنادية بالانفصال، حملة على مقرات نحو 53 شركة  سفر وسياحة متخصصة بتفويج الحجاج اليمنيين  مقرها عدن وتتبع رجال اعمال من الشمال .. وأفادت وسائل اعلام الانتقالي بقرار “الحزام الأمني” اغلاق تلك المقرات بذريعة ان لديها مقرات في الشمال مع ان الهدف الحقيقي هو  منعها من المشاركة بعملية تفويج الحجاج وحكرها على شركات جنوبية تتبع قيادات الانتقالي.

وخطوة المجلس المنادي بالانفصال ضمن خطوات تصعيدية للسلطة الموالية للتحالف بعدن واخرها قرار البنك المركزي حكر التحويلات المالية على البنوك التي تتخذ من عدن مقرا لها.

وتشير اتصالات السفير الأمريكي إلى دور لبلاده في الخطوات التصعيدية الأخيرة والتي تطمح من خلالها واشنطن  لتفجير الوضع العسكري  وبما يسمح لها الضغط على صنعاء لوقف العمليات البحرية ضد الاحتلال الإسرائيلي والسير باتفاق سلام يخدم الاجندة الامريكية.

أحدث العناوين

قائد أنصار الله يكشف عن مطاردة آيزنهاور بهجوم ثالث

كشف قائد أنصار الله عبدالملك الحوثي عن هجوم جديد استهدف حاملة الطائرات الأمريكية "أيزنهاور" في البحر الأحمر في إطار...

مقالات ذات صلة