أنقذونا ولا تجعلوا مصيرنا بيد نتنياهو ومجلس الحرب أسيرة إسرائيلية لدى “القسام”

اخترنا لك

ناشدت أسيرة صهيونية محتجزة لدى “كتائب القسام” الجناح العسكري لحركة حماس إطلاق سراحها من الأسر، داعية إلى عدم ترك مصيرها بيد حكومة رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو ومجلس الحرب.

 

متابعات – الخبر اليمني:

 

وفي رسالة صوتية بثتها “كتائب القسام”، قالت الأسيرة التي لم يكشف عن هويتها مكتفية بإظهار رسومات تعبر عن حالة الأسر، إنها في الأسر منذ ما يزيد عن 237 يوما متواصلة “ولا أدري إلى متى سأبقى هنا”.

 

وأضاف الأسيرة موجهة رسالة للإسرائيليين: “هل أصبحتم أعضاء في حكومة نتنياهو أسيرة غالانت وغانتس.. هل سيصبح مصيري ومصير زملائي مثل رون أراد (الطيار الإسرائيلي المفقود منذ ثمانينيات القرن الماضي).

 

وطالبت الإسرائيليين الخروج إلى شوارع تل أبيب وإغلاقها ولا يعودوا إلى البيوت حتى يتم إطلاق سراحهم.

 

كما طلبت الأسيرة الإسرائيلية منهم ألا يتركوا مصيرها بيد حكومة نتنياهو ومجلس الحرب، واختتمت كلمتها قائلة: أنقذونا.. الوقت ينفد.. الشعب يجب أن يقرر.. لا نريد أن نموت هنا..”.

أحدث العناوين

بيان هام للمقاومة الإسلامية بشأن غزّة

قالت حركة المقاومة الإسلاميّة "حماس"، اليوم الأحد، إنّ عيد الأضحى المبارك يأتي هذا العام والشعب الفلسطيني يواجه حربًا عدوانية...

مقالات ذات صلة