واشنطن تتستر على آثار الهجمات اليمنية على حاملة الطائرات الأمريكية “أيزنهاور”

اخترنا لك

قال محللون أن الولايات المتحدة تواجه صعوبة كبيرة في الحفاظ على تصريحاتها الرسمية، إزاء إعلان قوات صنعاء عن استهداف حاملة الطائرات “أيزنهاور” في البحر الأحمر.

متابعات – الخبر اليمني:

وتسببت ضربات صنعاء العسكرية التي استهدفت السفن التي خرقت قرار الحظر، وؤادت حالة من الجدل الكبير بعد أن كشفت حركة الملاحة أن الحاملة الأمريكية تراجعت أمس السبت باتجاه شمال البحر الأحمر.

 

وأظهرت حركة الملاحة البحرية رصدا خاصا يبين تغير مسار حركة الطائرات التي تنطلق وتعود إلى الحاملة الأمريكية “أيزنهاور” التي تتمركز قبالة السواحل السعودية في البحر الأحمر.

 

وأظهرت مسارات الحركة أن “أيزنهاور” غيرت موقعها  وتراجعت باتجاه شمال البحر الأحمر، قبالة مدينة جدة السعودية،  وذلك عقب إعلان قوات صنعاء عن استهداف الحاملة للمرة الثانية خلال 24 ساعة.

ورأى محللون أن الولايات المتحدة تواجه صعوبة في التعامل مع استهداف حاملة الطائرات، لأن الاعتراف بتعرضها لهجوم سيضر بسمعة الولايات المتحدة العسكرية عقب استهدافها من قبل قوات صنعاء.

وقال الصحفي والكاتب، زكريا الشرعبي، في منشور على منصة (إكس) إن ‏القوات المسلحة اليمنية أكدت إصابة آيزنهاور، وتحدثت أن الهجوم كان بصواريخ باليستية وصواريخ مجنحة وهذا ما يجعل حجم الإصابة أكبر لأن القدرة على الدفاع أضعف كما اعترف بذلك الكثير من المسؤولين الأمريكيين والذين قالوا إنهم لم يألفوا من قبل التعامل مع الصواريخ الباليستية المضادة للسفن منذ الحرب العالمية الثانية”.

 

وأضاف أن “المغالطة التي يحاول طرحها المنحازون للرواية الأمريكية المتضاربة،هي أن السفينة لم تغرق، هذا يعني أنها لم تتعرض لهجوم، وهي مغالطة مكشوفة لولا نمط التفكير الذي يفرضه عليك الغرب، فلم تقل القوات المسلحة اليمنية أنها أغرقت حاملة الطائرات، بل كانت عملية استهداف متناسبة مع العدوان الأمريكي البريطاني على اليمن، وقد تأتي مرحلة شن هجوم كثيف مشبع يشل قدرات حاملة الطائرات هذه إذا ما استمر العدوان أو تصاعد”.

 

وتابع إن “انسحاب آيزنهاور إلى الخلف بمسافة 600 كم تقريبا، ولجوء قائد حاملة الطائرات إلى نشر فيديو قديم، لإثبات أنها لم تتعرض لشيء، هو إثبات أنها تعرضت لشيء، وبغض النظر عن حجم الإصابة، تؤكد اليمن عمليا أن لديها من الجرأة ما يكفي لتجاوز كل خط أحمر يضعه الغرب”.

 

أحدث العناوين

الخارجية الروسية تتهم أوكرانيا بتعريض أمن أوروبا النووي للخطر

قالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا، اليوم السبت، إن أوكرانيا تعرض أمن أوروبا النووي للخطر، بهجماتها الممنهجة...

مقالات ذات صلة