مع استكمال تنفيذ اتفاق مأرب واقتراب صفقة تعز .. الإصلاح يعرض اتفاق مع “الحوثيين” بالساحل الغربي

اخترنا لك

وسع حزب الإصلاح، الاحد، عروضه لتطبيع  العلاقات مع صنعاء  لأول مرة منذ بداية الحرب السعودية على اليمن في العام 2015. يتزامن ذلك مع تحقيق تقدم في مسار العلاقات بين الطرفين على اكثر من جبهة.

خاص – الخبر اليمني:

وعرض الحزب اتفاق مع صنعاء في الساحل الغربي لليمن.

وزار محافظ الحزب بالمديريات الجنوبية للحديدة ، الحسن طاهر، في وقت سابق اليوم مدينة حيس  على خطوط التماس المتقدمة مع صنعاء، مبدئا رغبته بإبرام اتفاق جديد لفتح الطريق هناك.

وجاء اعلان الحسن طاهر عشية انفراجه في ملف علاقات الحزب بحركة انصار الله على اكثر من جبهة، حيث  بدا الطرفان تنفيذ اتفاق فتح الطريق بمأرب رسميا اليوم ، حيث انطلقت مواكب المواطنين  من صنعاء إلى مأرب والعكس لأول مرة منذ سنوات..

واكد محافظ الإصلاح بمأرب سلطان العرادة قراره فتح الطريق الذي يربط صنعاء بمأرب عبر البيضاء  تنفيذا لمبادرة صنعاء السابقة بهذا الخصوص.

وتزامن تنفيذ الاتفاق مع وضع اللمسات الأخيرة لاتفاق مماثل مع سلطة الحزب بتعز حيث تجري فرق الغام وجرافات عمليات تعبيد واسعة لخط المدينة – الحوبان عبر جولة القصر رغم الضغوط على الحزب لإيقافها.

وتشير هذه الخطوات إلى قرار الحزب السير بالتقارب مع صنعاء في ظل التقارير التي تحدثت عن رعاية اطراف إقليمية  مفاوضات سرية بين الطرفين ناهيك عن ترتيبات للحل السياسي الشامل يبدو فيها الحزب الطرف الأضعف في المعادلة مع استمرار مساعي ازاحته من المشهد داخل السلطة الموالية للتحالف جنوب اليمن.

أحدث العناوين

بيان هام للمقاومة الإسلامية بشأن غزّة

قالت حركة المقاومة الإسلاميّة "حماس"، اليوم الأحد، إنّ عيد الأضحى المبارك يأتي هذا العام والشعب الفلسطيني يواجه حربًا عدوانية...

مقالات ذات صلة