عشية اتفاق جديد بالساحل .. طارق يتهم الإصلاح و “الحوثي” بالترتيب لإسقاط “المخا”

اخترنا لك

ابدى طارق صالح، قائد الفصائل الموالية للإمارات بالساحل الغربي، الثلاثاء، مخاوف من تقارب الإصلاح و “الحوثيين”.

خاص – الخبر اليمني:

وشنت وسائل اعلام وناشطين يتبعون طارق صالح هجوم على الطرفان، متهمين اياهما بالتخطيط لاستهداف مطار المخا.

وجاءت الحملة عشية توسيع التقارب بين الإصلاح وحركة انصار الله.

واعلن الطرفان رغبتهما بفتح المزيد من الطرق بينهما خصوصا في الساحل الغربي.

واكد محافظ صنعاء في الحديدة محمد قحيم   استعدادهم  فتح طريق حيس  – الجراحي  بالتوازي مع عرض الإصلاح اتفاق هناك اعلنه محافظ الحزب بالمدينة الحسن طاهر.

وفتح طريق الحيس – الجراحي يعد ثالث اتفاق من نوعه يتم تنفيذه بشكل مفاجئ في غضون أيام، حيث سبق للطرفان وان نجحا بإبرام اتفاق في مأرب وتعز تكلل بفتح الطرقات الحيوية.

ومع أن لدى صنعاء القدرة على استهداف المخا  جويا الا ان تكريس طارق حملته الجديدة ضد فتح الطرق ضمن الاجندة الإماراتية التي برزت مؤخرا في عدن والضالع وابين وينفذها الانتقالي وتهدف للحيلولة دون التوصل إلى اتفاق سلام او تحقيق تقارب بين الأطراف اليمينة لحسابات داخلية تتعلق بالانفصال وخارجية بالصراع الأماراتي – السعودي.

أحدث العناوين

قائد أنصار الله يكشف عن مطاردة آيزنهاور بهجوم ثالث

كشف قائد أنصار الله عبدالملك الحوثي عن هجوم جديد استهدف حاملة الطائرات الأمريكية "أيزنهاور" في البحر الأحمر في إطار...

مقالات ذات صلة