قصيدة أمسيات في فندق

عبد الله البردوني.. تسعون عاماً على مولده وعشرون على وفاته

لعلّه من القلائل المتفردين، الذين كانوا يرون جوهر الأشياء، حتى وهم أعمياء، في عالم الأدعياء، فقد كانت أذنه الموسيقية لاقطة لكل ما هو جديد وغريب، وغير مطروق في الأوزان، والبحور، والإيقاع، والألفاظ، والتراكيب، والصياغة الشعرية. كان وجدانه يفرز ما ينسج...

أحدث العناوين

انفجارات في مدينة أصفهان الإيرانية..ماذا تقول الأخبار الأولية

تحديث: فوكس نيوز: مصدر أمريكي يؤكد الضربة الإسرائيلية داخل إيران، ويقول إن الولايات المتحدة لم تكن متورطة، وكان هناك إخطار...