بوحدات قتالية خاصة .. صنعاء تستعيد السيطرة على الميدان وتعيد السعودية إلى وضع الدفاع

اخترنا لك

متابعة خاصة-الخبر اليمني:

عادت أخبار جبهة الحدود إلى الواجهة مجددا عبر إعلان قوات صنعاء عن عملية واسعة نفذتها وحدات قتالية متخصصة في عمق قطاع جيزان وتمكنت فيها من السيطرة على برجي “ام بي سي” و”الربعة” وعدد من القرى في جبهة جيزان، وسط  فرار جماعي وذعر في صفوف القوات السعودية، وذلك بعد هدوء هذه الجبهة طوال الفترة الماضية.

وأعلنت قوات صنعاء في بيان عسكري قرأه مدير دائرة التوجيه المعنوي العميد يحيى سريع وبثته قناة اليمن الفضائية الرسمية أن العملية أسفرت بالإضافة إلى السيطرة على المواقع والقرى الاستراتيجية أسفرت عن مصرع وإصابة عدد كبير من قوات الجيش السعودي واغتنام عتاد عسكري هائل.

وأشار البيان إلى أن جميع محاولات الجيش السعودية لاستعادة المواقع التي خسرها في جيزان باءت بالفشل وتكبد خلالها خسائر “فادحة” حيث أسقطت 2 طائرات تجسسية في منطقة وادي جارة فيما تم تدمير عدد من المدرعات والآليات العسكرية.

في موازاة ذلك نفذت قوات صنعاء بحسب مصدر عسكري عملية هجومية باتجاه جنوب جبل النار قبالة جيزان تمكنت فيها من استعادة عدد من المواقع.

ويرى مراقبون أن إعلان قوات صنعاء عن عملية عسكرية هجومية في عمق قطاع جيزان وعبر وحدات قتالية خاصة وعملية هجومية أخرى قبالة ذات القطاع رغم التصعيد الذي يقوده التحالف في جبهة الساحل الغربي يشير إلى أنها تمسك بزمام المبادرة في المواجهات الميدانية وقد تنفذ عمليات هجومية في أكثر من محور لا سيما في جبهات الحدود حيث أصبحت هذه الجبهات ثقبا أسودا للقوات السعودية وصداعا يقض رأس النظام السعودي.

 

أحدث العناوين

جباري: الرياض لا تتعامل باحترام إلا مع من يتعامل معهم بالقوة

قال نائب رئيس مجلس النواب في سلطة الشرعية عبدالعزيز جباري إن الشخصيات الموجودة في مجلس القيادة الرئاسي شخصيات معينة،...

مقالات ذات صلة