لماذا يُغمى على بعضنا عند مشاهدة الدماء ؟

اخترنا لك

بعض الناس يعتبرون الذهاب للطبيب وسحب عينة دم كابوسا، قد يصل إلى فقدانهم للوعي، وربما قد تتهمهم بالدلال أو محاولة لفت الانتباه، لكنك ربما قد تتوقف عن ذلك بعد أن تعرف السبب.

منوعات – الخبر اليمني:

يعاني واحد من كل 25 شخصا من الانزعاج من سحب الدم، ومنظر الدم بشكل عام، وبالنسبة لهم، فإن الأمر يعد تهديداً محتملاً، وقد يفقدون الوعي نتيجة لذلك.

ويقول “كريستوفر فرانس”، وهو عالم نفسي في جامعة أوهايو، إن هذه الظاهرة تُعرف باسم رهاب حقن الدم، ومنظر الدم السائل المتقاطر قد يؤدي إلى انخفاض كبير في معدل ضربات القلب وضغط الدم، مما يقلل من كمية تدفق الدم المؤكسج إلى الدماغ، مؤدياً إلى الإغماء؛ وهو إجراء دراماتيكي لكنه يضمن وصول المزيد من الدم إلى الرأس.

لا يعرف العلماء بعد لماذا يصاب بعض الناس بالإغماء والبعض الآخر لا، ولكن الخوف المسبق من الدم والإبر يزيد من فرص الإغماء، حسب قول “فرانس”.

توجد نظريات أخرى، ولكن لم يتم إثبات أي منها بعد، فربما يقلل انخفاض ضغط الدم من فقدان الدم بعد الإصابة (الناجمة عن دخول الإبرة)، أو ربما يوجد لدينا إعداد بدائي مصمم في أجسادنا بأن نخدع الحيوانات المفترسة حتى تظن أننا قد متنا، وصحيح أن هذه السيناريوهات كلها لا تنطبق عند رؤية ركبة صديق مجروحة تنزف دماً، لكن جسمك لا يعرف الفرق.

أحدث العناوين

بيان هام لحكومة غزّة بشأن المجاعة والرصيف العائم

ءحذّر المكتب الإعلامي الحكومي في قطاع غزة، من أنّ المجاعة تتفاقم بشكل خطير في قطاع غزة، مؤكداً وجود 700...

مقالات ذات صلة