بن علوي يدعو الى الابتعاد عن القوة العسكرية وشمخاني: أمن مياه الخليج مهمتنا

اخترنا لك

  دعا وزير خارجية سلطنة عمان يوسف بن علوي، اليوم السبت، خلال زيارته طهران، إلى عدم استخدام الإجراءات العسكرية من أجل تسوية الخلافات السياسية”، وإلى منع التصعيد في المنطقة وتجنب الخطوات التي تزعزع الأمن والاستقرار.  

متابعات:الخبر اليمني

وطالب بن علوي الدول بالابتعاد عن الإجراءات التي من شأنها أن تؤدي إلى تفاقم الأزمة أو تكلف نشاطها التجاري نفقات هي في غنى عنها”، مضيفا أنه يتعين على كافة الدول مراعاة قوانين السلامة.

من جانبه قال أمين مجلس الأمن القومي الإيراني علي شمخاني إن احتجاز الناقلة البريطانية كان إجراء مبررا في إطار القوانين الدولية، لكن احتجاز لندن شحنة نفطية إيرانية في جبل طارق يتعارض مع القوانين ويعتبر “قرصنة”.

وأكد شمخاني خلال استقباله وزير الشؤون الخارجية العماني يوسف بن علوي أن الجمهورية الإيرانية، ترى أن من واجبها تأمين أمن المياه الخليجية.

واعتبر أنه يجب على المجتمع الدولي الاستعانة بالحلول السياسية لوقف الحرب والهجمات السعودية والإماراتية على الشعب اليمني وإنهاء الأزمة الإنسانية فيها.

وكان وزير الخارجية العماني وصل طهران اليوم السبت، في زيارة هي الثانية في غضون شهرين، والتقى نظيره الإيراني محمد جواد ظريف.

وقال ظريف في تغريدة له على تويتر:”ناقشنا آثار الإرهاب الاقتصادي الأميركي ضد إيران، والعلاقات الثنائية، والتطورات الإقليمية، والأمن في الخليج الفارسي ومضيق هرمز وخليج عمان”.

وذكرت وسائل إعلام إيرانية أمس الجمعة أن عمان تضطلع بدور الوساطة في النزاع بين بريطانيا وإيران بشأن ناقلتي نفط.

وبدأ النزاع بين طهران ولندن، في 4 يوليو الجاري، عندما تم احتجاز ناقلة البترول الإيرانية، قبالة إقليم جبل طارق الخاضع لسيطرة بريطانيا.

واحتجزت إيران بعد ذلك بأسبوعين، الناقلة “ستينا إمبيرو”، التي ترفع علم بريطانيا في مضيق هرمز، نتيجة اصطدامها بسفينة صيد.

أحدث العناوين

أنباء عن مصرع شقيق وزير النقل السابق صالح الجبواني على يد أخيه

قالت وسائل إعلامٍ جنوبية من بينها صحيفة "الوطن العدنية" ،اليوم الأربعاء ، إن شقيق وزير النقل اليمني الأسبق "صالح...

مقالات ذات صلة