3 نسخ فيديو لجريمة اغتيال الحمدي

اخترنا لك

قال الإعلامي اليمني خليل العمري إن جريمة اغتيال الرئيس إبراهيم الحمدي موثقة بالصوت، وبالصوت والصورة، أي أن هناك تسجيل صوتي وهناك فيديو.

متابعات-الخبر اليمني:

وأوضح العمري في سلسلة تغريدات على حسابه في تويتر أن من قام بالتوثيق ليس المخابرات الإميركية أو الروسية كما يشاع، وإنما الجناة أنفسهم هم من وثقوا الجريمة وعملوا ثلاث نسخ من الشريط نسخة للسعودية ونسخة للغشمي ونسخة لصالح.

وأشار العمري إلى أن صالح والغشمي اشترطوا توثيق الجريمة كدليل يثبت تورطهم الثلاثة فيها وفي ذلك ضمانة لكل طرف من الإبتزاز وتجبر الجميع على الوقوف في وجه أي محاولة لفتح هذا الملف، لافتا إلى أن هذا يفسر في هذا الملف “لماذا لمح صالح باستخدام هذه الورقة عندما اشتد عليه الخناق عليا وعلى أعدائي”

وذكر العمري أنه “بعد مقتل الغشمي,وصعود عفاش،حرص الإخير على تحريز نسخة الغشمي من الشريط خيفة تسربها إلى الأطراف المناوئة ونشطت الطواقم في تفتيش بيوته ومقراته دون فائدة إتجهت الأنظار نحو رئيس الأمن الوطني محمد خميس،وحينما كان ينزف داخل سيارته بكمين مسلح، كان أخرون يفتشون منزله بصنعاء لكن دون فائدة”.

وكانت وسائل إعلامية مختلفة بينها صحيفة 26 سبتمبر الرسمية الصادرة عن دائرة التوجيه المعنوي قد أفادت أن مصادر تؤكد أن الجريمة وثقت بالصوت والصورة.

إقرأ أيضا: الخبر اليمني يحصل على النص الكامل لتقرير صنعاء بشأن جريمة اغتيال الرئيس الحمدي

أحدث العناوين

التحالف يسلم ملف الوديعة

سلمت السعودية والإمارات ، الاحد، ملف الوديعة المخصصة لليمن  إلى جهة عربية  في خطوة قد تجهض طموح السلطة الموالية...

مقالات ذات صلة