تجاوز بريطاني للسويد.. محاولة للهروب إلى مفاوضات جديدة أم طي صفحة الشرعية؟

اخترنا لك

اعلنت بريطانيا، الاثنين، رفضها اعاقة “الشرعية” لجولة مفاوضات جديدة..

يأتي ذلك في ضوء الانتصارات التي حققتها قوات صنعاء مؤخرا في شرق وشمال البلاد.

خاص-الخبر اليمني:

وقال السفير البريطاني في اليمن، مايكل ارون، أن بلاده تتفهم تمسك حكومة هادي بتنفيذ اتفاق السويد، لكنه اعتبر التطورات الاخيرة تستدعي حل شامل ووقف للقتال بكافة الجبهات..

وتحدث ارون في تصريح صحفي عن التداعيات الاخيرة بدءا باتفاق الرياض والقتال في عدن وصولا إلى التطورات الاخيرة في نهم ومأرب والجوف، مشيرا إلى أن هذه التطورات جعلت من اتفاق السويد مشكلة وليس حلا.

وتأتي تصريحات ارون عقب زيارات اوروبية متكررة إلى صنعاء اخرها  للمبعوث الأممي، الاسبوع الماضي، وسط مساعي لوقف التصعيد.

وكانت حكومة هادي خصوصا تيار الاصلاح فيها قد رفضوا مؤخرا مساعي المبعوث الأممي إلى اليمن مارتن غريفيث لإطلاق جولة مفاوضات جديدة متذرعا بـ”اتفاق السويد”..

وتؤكد  تصريحات  أرون ما ذكره رئيس الجمعية الوطنية للانتقالي، احمد بن بريك، في تصريح سابق بأن سفراء الدول الخمس الدائمة العضوية في مجلس الامن اتفقت على الذهاب إلى جولة مفاوضات جديدة لإنهاء هيمنة “الاخوان” على السلطة..

وفي وقت سابق هذا الاسبوع، قال وزير الدولة للشؤون الخارجية السعودي عادل الجبير ان بلاده لن تسمح بهيمنة من وصفهم بـ”اقلية” على الدولة في اشارة واضحة لحزب الاصلاح المتهم  من قبل التحالف بالهيمنة على  “الشرعية” ..

الجدير بالذكر أن حكومة هادي ترفض منذ عامين اية مفاوضات للحل السياسي خشية أن تؤدي إلى طي صفحة هادي ونائبه الابرز على قائمة المغادرين ..

أحدث العناوين

التحديث الأخير لأسعار الصرف بصنعاء وعدن الثلاثاء – 16/08/2022

الريال_اليمني مقابل الدولار صنعاء شراء = 558.50 ريال بيع = 559.50 ريال عدن شراء = 1186 ريال ️ بيع = 1193 ريال الريال اليمني مقابل السعودي صنعاء شراء...

مقالات ذات صلة