اغتيال قيادي بارز واصابة اخر في ابين و الانتقالي يتوعد بالثأر من هادي

اخترنا لك

لقي قيادي بارز في صفوف الانتقالي بابين – جنوبي اليمن-، الخميس، مصرعه واصيب اخر باغتيالات اتهم المجلس الموالي للإمارات  “الاخوان” بالوقوف وراءها متوعدا بالانتقام منهم.

خاص- الخبر اليمني:

وقالت مصادر محلية في مودية إن مسلحين اثنين على متن دراجة نارية اغتالا قائد الحزام الأمني بالمديرية ناصر الصالحي.

ولم تعرف دوافع الجريمة التي جاءت عقب أيام على وصول عناصر من القاعدة إلى المديرية التي تعد مسقط راس وزير الداخلية في حكومة هادي احمد الميسري والمتهم من قبل الامارات بدعم “الارهاب”.

على الصعيد ذاته، أصيب قائد اللواء التاسع صاعقة، فاروق الكعلولي الصبيحي، برصاص مجهولين في جعار إلى جانب اثنين من مرافقيه.

وبحسب المصادر فقد اطلق مجهولين  النار على الكعلولي وسط مدينة جعار الخاضعة للانتقالي وهو ما  يثير الشكوك حول الجهة المنفذة خصوصا بعد أنباء عن خلافات داخل صفوف الانتقالي بشأن الانتشار واسلحة وذخائر.

من جانبه، اتهم  نائب رئيس الانتقالي، هاني بن بريك،  فصائل الاصلاح بتدبير الاغتيالات في أبين، مشيرا إلى أن تحريك ورقة الاغتيالات تأتي ردا على الهزائم التي منيت بها هذه القوات مؤخرا.

وتوعد بن بريك بالثأر  لقيادات المجلس الميدانية.

ويتهم الانتقالي من قبل  ناشطي الإصلاح بتدبير الاغتيالات الأخيرة في محاولة منه للحفاظ على تمسك جبهته الداخلية التي شهدت خلال الأيام الأخيرة تفكك بعد  مقتل مواطنين من أبين في عدن بالهوية، ابرزها تقديم قيادي في الحزام الأمني استقالته  وانسحاب مجندين  من جبهات القتال.

أحدث العناوين

قريباً.. إنستغرام يطلق ميزة ” إخفاء الرسائل “

اقترب تطبيق إنستجرام من إطلاق ميزة جديدة وهي إخفاء الرسائل، ويمكن عبر تلك الميزة عند الانتهاء من اختبارها أن...

مقالات ذات صلة