صنعاء تستقبل قيادات عسكرية بعد انشقاقها عن التحالف

استقبلت صنعاء، الأحد، عددًا من القيادات العسكرية والمجندين  بعد انشقاقهم عن صف التحالف.

صنعاء- الخبر اليمني:

وأوضح ما يسمى “المركز الوطني للعائدين” أنه تم استقبال “رئيس أركان كتيبة ما يسمى بلواء الصقور المقدم مبارك القبعي والنقيب كمال يحيى الريمي من لواء ما يسمى بالصقور والمساعد مجاهد الزايدي مما يسمى باللواء السادس حرس حدود والجندي عز الدين يحيى جسار مما يسمى بلواء الواجب والجندي نبيل سعيد الزايدي مما يسمى باللواء السادس حرس حدود”.

ووفقا لوكالة الأنباء اليمنية “سبأ” قال العائدون إن التحالف والقوات الموالية له يتبنون شائعات وحرب نفسية تمارس على من وصفوهم بـ”المخدوعين”، بشأن العودة إلى صنعاء، داعيين من يقاتل في صف التحالف العودة إلى “الحضن الوطني”.

واسقبلت صنعاء، أمس السبت، 20 فرد من القوات التي كانت تقاتل في صف التحالف، بعد أن تركوا معسكراتهم في المناطق  الحدودية ومنطقة الساحل الغربي.

وأتت عودة المقاتلين بناء على إعلان صنعاء “العفو العام”، لكل من يترك صفوف القوات الموالية للتحالف، وشهدت صفوف القوات الموالية للتحالف انشقاقات واسعة خلال الأشهر الأخيرة لأفراد وقيادات.

قد يعجبك ايضا