وفد تطبيعي إماراتي يزور القدس وسط حفاوة الاستقبال الإسرائيلي

اخترنا لك

جال وفد اماراتي وبحريني في القدس المحتلة، وسط حفاوة من الإسرائيليين، في وقت تعمل الانظمة المطبعة على تكوين جيل من الشبان، بهدف حمل الدعاية الإسرائيلية الى مجتمعاتهم.

الخبر اليمني – خاص

ولم تكتف انظمة التطبيع بالارتماء في احضان الصهاينة وعقد مختلف التحالفات معهم، انما لجأت الى عمليات غسل الادمغة ومحاولة تزيين صورة كيان العدو الذي شن حروبا ًمدمرة ًوارتكب مجازر يندى لها الجبين ضد الفلسطينيين والعرب.

وقالت مذيعة في القناة 12 العبرية عشرات الاف الاسرائيليين زاروا الامارات بعد اتفاقيات التطبيع لكن اعداداً قليلة من سكان الامارات الذين اتوا لزيارة البلاد، فقد وصل الينا عشرة شبان ٍمن البحرين والامارات من صانعي الرأي العام ووثقوا تجربتهم في وسائل التواصل.

وقال ماجد السراج محاضر في جامعة دبي ومستشار للحكومة الاماراتية “شكراً جزيلا ًللرئيس الاسرائيلي على استقبالنا ولقائنا في هذه الدولة الرائعة.

عملية صناعة الوعي الجديد لهذه المجموعة بدأت في متحف ما يسمى المحرقة اليهودية حيث خرج َالمطبعون الذين ذرفوا الدموع في المكان بالاستنتاج المطلوب بأن الصهاينة مهددون وعلى الجميع الوقوف صفا ًواحدا ًلحمايتهم.

أحدث العناوين

Saudi Arabia Places al-Alimi under House Arrest in Jeddah

Saudi Arabia has prevented president of the Riyadh-formed Presidential Council, Rashad Al-Alimi, from returning to the city of Aden,...

مقالات ذات صلة