كيف جاءت ردود السياسيين بصنعاء على التهديدات الإسرائيلية الأخيرة ؟ -تقرير-

اخترنا لك

لاقت تصريحات ناطق جيش الاحتلال الإسرائيلي، هيداي زيلبرمان، بخصوص اليمن ردودًا شديدة اللهجة من القوى السياسية والرسمية بالعاصمة صنعاء، مؤكدين المضي عسكريًا في تنفيذ تحذير قائد أنصار الله  باستهداف مصالح كيان الاحتلال في حال إقدامه على أي عمل عدائي يستهدف اليمن .

الخبر اليمني – خاص

وردا على تصريحات المسؤول الإسرائيلي  قال عضو المكتب السياسي لأنصار الله محمد شوكة : إن التصريحات الصهيونية تجاه اليمن ليست جديدة بل هم من أسسوا  للحرب السعودية على اليمن  ويدعمونها بكل الطرق، وبكل الوسائل من أول لحظة مشيراً إلى أن التحالف هو صهيوني أمريكي مشترك   ، اليمنيون لم يتفاجؤوا من أي تصريحات صهيونية تجاه اليمن، لأن اليمنيين يدركون جيداً الأطماع الصهيونية وتواجدهم في الممرات المائية لليمن، مؤكداً أن صنعاء لن تقبل أي تهديد من قبل الصهاينة، وأنه سيكون وبالاً عليهم، وسيندم على أي تحرك أو محاولة لإقلاق الأمن أو التدخل بصورة مباشرة، مؤكداً أن هذه الأشياء لا يمكن الخضوع لها على الإطلاق ولن تؤثر في معنويات اليمنيين.

بدوره أوضح عضو مجلس الشورى اليمني لطف الجرموزي أن اسرائيل تعد شريكة في الحرب على اليمن، وهي تسعى للسيطرة على المنطقة برمتها، مندداً بهذه التصريحات، ومؤكداً في الوقت ذاته أن اليمن قادر على الدخول في أي مواجهة شاملة وصد أي اعتداء.

وأشار الجرموزي إلى أن الشعب اليمني ملتف حول القيادة الثورية في التصدي لأي وجود صهيوني في المياه الإقليمية أو في المنطقة.

أما مقرر تكتل الأحزاب السياسية المناهضة للتحالف صالح السهمي فأشار إلى أن كل ما يؤلم الشعب اليمني أو ما يحدث من تحركات صهيونية وأمريكية تجاه البحر الأحمر هو جزء بسيط من المخطط الإمبريالي الكبير الذي يسعى إلى محو اليمن من الخريطة ، مشيراً إلى أن الصهاينة يدركون التفاف الشعب اليمني حول القضية المركزية الفلسطينية ولهذا يحاولون منع اليمن من أي تحرك في هذا السياق.

من جانبه المتحدث الإعلامي باسم الأحزاب اليمنية المناهضة للتحالف عارف العامري  قال إن التحركات الصهيونية في المياه الإقليمية اليمنية أو في مياه البحر الأحمر هو لتنفيذ المخططات السابقة للكيان الصهيوني والتي تطمح بأن تشق أساطيل داوود البحر الأحمر وصولاً إلى العالم ، مشيراً إلى أنهم يسعون إلى تنفيذ المخطط عبر أذنابهم في المنطقة النظامين السعودي والإماراتي، مشيراً إلى أن مخططاتهم ستفشل.

كان زيلبرمان قد صرّح قبل أيام لجريدة إيلاف السعودية قائلاً إن عين اسرائيل هي على اليمن والعراق، مبدياً خشيته وتخوفه من تنامي القدرات العسكرية اليمنية.

أحدث العناوين

STC Officially Turns Against Riyadh Presidential Council

The UAE-backed Southern Transitional Council (STC) announced on Tuesday its rejection of the outcomes of the meeting that brought...

مقالات ذات صلة