تفجيرات تهز عدن واتهامات بتجهيز “الخلايا”

اخترنا لك

انغمرت مدينة عدن، ابرز معاقل الفصائل الموالية للإمارات جنوب اليمن، الأربعاء، بمزيد من الفوضى مع تسجيل تفجيرات جديدة استهدفت مسؤول أمني وسط مؤشرات على المزيد.

خاص – الخبر اليمني:

وهز انفجار عنيف في وقت مبكر ارجاء المدينة ليتبين لاحقا أنه ناتج عن عبوة ناسفة زرعها وفجرها مجهولين أمام منزل مدير أمن مديرية الشيخ عثمان المحسوب على هادي ولحظة وصول سيارته.

الانفجار كما يبدو لم يكن بدافع الاغتيال نظرا لعدم تسجيل ضحايا بل يحمل رسالة من نوعا ما يحاول منفذو العملية التي غالبا ما تشير أصابع الاتهام في مثلها للانتقالي  توصيلها.

هذا الانفجار تزامن مع  تسجيل مضطرد في الحوادث الأمنية خلال الساعات الماضية برزت باقتحام جديد لمنزل القيادي في الحراك الجنوبي عبدالفتاح جماجم بعد يومين على انتقاده للانتقالي  إلى جانب استهداف ناشطين.

كما يأتي مع تصاعد عمليات الاختطافات لقيادات رفيعة في فصائل الانتقالي ابرزهم شقيق القيادي البارز في الانتقالي عبدالرحمن شيخ ومرافق عيدروس الزبيدي، رئيس الانتقالي.

في المقابل، اتهم القيادي في “المقاومة الجنوبية”- تيار قطر، عادل الحسني، الانتقالي بتجهيز خلايا اغتيالات بقيادة غسان السعدي القيادي السابق في تنظيم القاعدة والمعروف حاليا بابوهمام اليافعي، مشيرا إلى أن مهمة الخلايا الجديدة استهداف مسؤولي هادي المتبقين في عدن على راسهم وزير داخليته المحسوب على الإصلاح إبراهيم حيدان.

وكان حيدان قد اجلى اسرته من المدينة قبل يومين.

هذه التطورات تأتي على إيقاع تصعيد عسكري متبادل ينذر بمواجهات شمال المدينة حيث احتدمت المواجهة بين قائد لواء النقل التابع لهادي وصالح السيد قائد اللواء الخامس في قوات الانتقالي ومدير أمن لحج بعد توجيههما مذكرات اعتقال لكليهما بتهم  نشر الفوضى والإرهاب، وهو ما يشير إلى أن عدن قادمة على مواجهات جديدة برزت بالتحذير الذي اطلقه القيادي في الانتقالي، حسين لقور، واعتبر فيه مساعي حكومة هادي للتصعيد في عدن محاولة منها  للهروب من فضيحة سقوط مأرب التي تقترب عبر جرء المناطق التي وصفها بـ”المحررة” إلى مربع الفوضى.

أحدث العناوين

US Intelligence Reveals New Strategy in Yemen

The US intelligence revealed, on Monday, its new strategy in the war on Yemen, this came in a report...

مقالات ذات صلة