حظك وتوقعات الأبراج الجمعة 7مارس 2021

اخترنا لك

مواليد يوم الجمعة 7 أيار (مايو) من برج الثور
متابعات- الخبر اليمني :
من ألاهداف الرئيسية لمولود اليوم من برج الثور امتلاك بيت يضمن له الراحة والرفاهية . لا يطيق التغيير , ويتمسك بالعادات والتقاليد , ويلازم الأرض والطبيعة والهواء الطلق . إذا اضطرته ظروفه إلى العيش وسط المدينة عمل المستحيل لإحاطة نفسه بالنبات والزهر وكل ما يوحي بحياة الريف . وإن بدا على غير ما ذكرنا كان السبب تأثيرات فلكية معينة حوّلت طريقه وأكسبت شخصيته جوانب إضافية .
مهنياً: تتبدل الظروف مع انتقال القمر الى برجك ما يجعلك تنتقل إلى مركز جديد يمنحك انطلاقة قوية وحماسية بسبب الرغبة الكبيرة التي تتملّكك لاقتحام الجديد والمجهول.
عاطفياً: تتمتّع بحيوية كبيرة، تصادفك الفرص وتُوفّق في علاقة جديدة مهمّة تحديد مستقبلل العاطفي.
صحياً: إذا أحسست برغبة دائمة في حك بشرتك عليك الإسراع إلى زيارة أخصائي الأمراض الجلدية.
مهنياً: قد تعرف أزمة مهنية صعبة بسبب سوء تصرفك مع الزملاء إزاء أحد الأمور وإهمالك المتواصل للحسابات، ما أوقعك في عجز.
عاطفياً: لا تكن مقطب الجبين أمام الشريك، لا ذنب له في كل ما يحصل معك، لذا حاول أن تسايره وتلاطفه فهم رقيق المشاعر والأحاسيس.
صحياً: إذا شعرت ببعض الألم في مختلف أنحاء جسمك فذلك جراء التعب والإرهاق في العمل.
مهنياً: تتحسن الامور وتعيش هذا اليوم تقدماً معنوياً قوياً وتتحسن إحدى العلاقات الشخصية وتحسم أمرك إيجاباً وتكسب معركة جديدة خضتها بشراسة.
عاطفياً: فرحة كبيرة وانسجام غير متوقع بسبب موقفك من دعم مشروع طرحه عليك الشريك.
صحياً: تحتاج الى الهدوء بعيداً عن الضغوط العملية والمهنية لكي تستعيد عافيتك.
مهنياً: حذار النزاع مع أحد المسؤولين في عملك أو مع إحدى السلطات القوية والفاعلة، لا تلعب بالنار لئلا تحرق أصابعك وتهدم كل ما بنيته.
عاطفياً: تكون بعض المشاكل عبئاً على العلاقة بالشريك، فيستحسن أن تكون أكثر هدوءاً في تعاملك معه مستقبلاً.
صحياً: تعيش تجربة مُربكة أو تقلق بشأن أحد افراد العائلة جراء إصابته بوعكة صحية مفاجئة.
مهنياً: تجاهد بقوة وتحارب بشراسة وتواجه بعزيمة وتصميم كبير لتتمكن من تحقيق ما كنت تحلم به وخصوصاً أن الفرصة متاحة .
عاطفياً: جوّ فاتر ومتقلّب وتظهر المتاعب وأخشى على العلاقة الهشّة وغير المترابطة والمبتدئة.
صحياً: لا تظن أنك تقدر على تحمل الضغوط فترة طويلة، فقد تنهار في أي لحظة وفجأة.
مهنياً: تحصد جهودك المهنية الأموال والأرباح وتتحقق المشاريع التي كنت تحلم بها منذ أمد بعيد، وبانتظارك فرحة على هذا الصعيد .
عاطفياً: عامل الشريك بلطف ومحبة لتعزيز الروابط التي تصب في النتيجة في مصلحة العلاقة على المدى المنظور.
صحياً: لن أقول لك إن الوضع خطر لئلا تعيش في قلق، لكن إذا استمر على ما هو عليه فالخطر وارد لا محالة.
مهنياً: عليك أن تفتح عينيك جيداً لتدرك ما يجري حولك وما يخطط لك، وعليك أيضاً أن تتمالك أعصابك، فالأضواء مسلّطة عليك بقوة.
عاطفياً: بينك وبين الشريك أسرار كثيرة، وكلما توطدت علاقتك به اكتشفت أموراً تفرحك وتجعلك مرتاحاً إليه.
صحياً: على أبواب الصيف تكثر المشاريع الترفيهية، فاحزم امرك منذ اليوم وخطط لها.
مهنياً: تعرف فرصاً مميزة قد تتاح لك في القريب العاجل فاستغلها كما يجب، وتشعر بأن إيجابية الأجواء قد تحقق أرباحاً غير متوقعة على الإطلاق.
عاطفياً: لا تتوقف على الأمور البديهية فقط، بل حاول أن تبحث في الجوهر عن كل الظروف التي أوصلتك إلى هذا الوضع.
صحياً: لا تعر المشاكل العابرة اهتمامك الكبير، وتغاض عنها بنشاطات ترفيهية مسلية.
مهنياً: تطوّرات كبيرة في العمل وإنجازات تسجّل في خانتك، على أن تتمكّن من استثمارها لاحقاً في مسيرتك.
عاطفياً: باستطاعتك مناقشة المواضيع الحسّاسة وربّما التفاوض حول نقطة معيّنة.
صحياً: وظف طاقتك في مشاريع مسلية تبعدك عن روتين العمل وتزرع الراحة في داخلك.
مهنياً: لا تقم اليوم بأي مغامرات مادية أو طرح أي موضوع على بساط البحث مهما يكن مهماً ومفيداً لك، وكن حذراً من التقلبات .
عاطفياً: أظهر مشاعرك للحبيب فأنت تدرك مدى تعلقه بك وحرصه على إسعادك دائماً.
صحياً: حاول أن تنام ثماني ساعات وخفف من السهرات الطويلة لأنها تنهكك جسدياً.
مهنياً: تعيش يوماً ايجابياً رابحاً وناجحاً يحمل اليك مفاجآت سارة ما يجعلك تحلق عاليا وتحقق احلامك
عاطفياً: تصرّف بطبيعتك مع الحبيب ولا تتصنّع المجاملة والتواضع، وابتعد عن التملق.
صحياً: الإفراط في تناول الخمور للتخلص من المشكلات يزيد الأمر سوءاً.
مهنياً: يوم مناسب وجيد يجعلك سعيدا ومرحا بامكانك ان تضاعف جهودك والعمل مع مجموعة من الاصدقاء او الزملاء على مشروع جديد
عاطفياً: انطلق في سفرة مع الشريك إلى إحدى الدول الأوروبية، وخصوصاً بعدما مررت بفترة من الإرهاق والجهد الذي بذلته لإنجاز مشروع العمر.
صحياً: إيلاء الشأن المهني والعاطفي الاهتمام اللازم، يجب ألا ينسيك الاهتمام بالوضع الصحي أيضاً.
| جاكلين عقيقي

أحدث العناوين

Sana’a | Central Bank: Escalation in targeting the banking sector with American and British directives

The Central Bank of Yemen in Sana'a stated on Wednesday that the Saudi regime is directing the Central Bank...

مقالات ذات صلة