تهديد سعودي للأمم المتحدة بشأن اليمن وتلويح خليجي بضم الملف إلى مفاوضات فينا

اخترنا لك

وجهت  السعودية، الاحد، تهديد رسمي للأمم المتحدة بعد ما هاجمت سياستها في اليمن في خطوة تشير  من حيث التوقيت إلى حجم الضغط على السعودية مع استأنف صنعاء العمليات البرية والجوية في العمق واقترابها من مأرب في ظل فشلها مساعيها عبر الأمم المتحدة لتمرير اجندتها سياسيا.

خاص – الخبر اليمني:

واتهمت صحيفة الرياض، الرسمية، الأمم المتحدة بإدارة “سياسة مشبوهة” في اليمن، مهددة بقيادة السعودية والدول العربية لتبني دعوة  تحت مسمى “اصلاح المنظومة الدولية وبنائها على أسس جديدة”.

واستعرضت الصحيفة جزء من  ما وصفته بـفساد الأمم المتحدة وانتهاكها لحظر العقوبات في اليمن وسوريا، مشيرة في مقالها الافتتاحي بعنوان “نعي الأمم المتحدة” إلى أنها فشلت في إرساء السلام في المنطقة.

هذه الاتهامات وصفت من قبل مراقبين بمحاولة ابتزاز السعودية  للمنظومة الدولية بعد فشلها في تمرير اجندتها في اليمن وسوريا رغم ضخها المهول لذلك، وهي خطوة قد تعيد علاقات السعودية  والأمم المتحدة إلى التصادم مجددا.

كما تكشف جانبا من حجم الضغط الذي تعانيه السعودية مع اقترابها من الهزيمة الكبرى في اليمن في ظل المؤشرات على الأرض وفشل مساعي الدولية لتمرير اتفاق  يحفظ ماء وجه السعودية.

والهجوم الجديد الذي يتزامن مع إعاقة الصين لاعلان المبعوث الأممي الجديد عبر امتناعها حتى اللحظة عن التصويت يشير إلى أن السعودية تناور بعدم التعاون مع المبعوث الجديد  المحسوب على الاتحاد الأوروبي الذي تربطه علاقات اقتصادية بايران.

في هذا السياق، دعا الأمين العام لمجلس التعاون الخليجي ، نائف الحجرف لضم ملف اليمن إلى مفاوضات فينا  في بادرة تعد الأولى من نوعه منذ بدء مساعي السلام في اليمن واشتراط السعودية إبقاء ملف اليمن بعيدا عن مفاوضات الاتفاق النووي مع ايران.

أحدث العناوين

برشلونة يسقط من جديد أمام قادش بتعادل كارثي

سقط برشلونة في فخ  التعادل السلبي مع مضيفه  قادش، مساء أمس الخميس، في إطار منافسات الجولة السادسة من الليجا. متابعات-...

مقالات ذات صلة