أعضاء مستقيلون من حركة النهضة التونسية يستعدون لتأسيس حزب جديد

اخترنا لك

يستعد قياديون استقالوا من حركة النهضة التونسية لتأسيس حزب جديد، وفق صحيفة الشروق أون لاين.

متابعات-الخبر اليمني:

وأضافت الصحيفة التونسية أن الحزب الجديد قد يضم شخصيات لا مرجعية إسلامية لها.

وفي وقت سابق اليوم أعلن أكثر من 100 قيادي في “النهضة” في بيان لهم استقالتهم من الحركة، وبينهم نواب وأعضاء سابقون في المجلس التأسيسي وأعضاء في مجلس الشورى ومسؤولون جهويون.

ووقع 113 قياديا وأعضاء نهضويون على بيان استقالاتهم من الحزب، مشددين على أن السبب المباشر في الاستقالة الجماعية اعترافهم بالفشل في إصلاح الحزب من الداخل والإقرار بتحمل القيادة الحالية المسؤولية الكاملة في ما وصلت إليه الحركة من عزلة في الساحة الوطنية، بالإضافة إلى تحملها “قدرا هاما من المسؤولية في ما انتهى إليه الوضع العام بالبلاد من ترد فسح المجال للانقلاب على الدستور وعلى المؤسسات المنبثقة عنه”.

وقال البيان إن “الخيارات السياسية الخاطئة لقيادة حركة النهضة”، أدت إلى “عزلتها وعدم نجاحها في الانخراط الفاعل في أي جبهة مشتركة لمقاومة الخطر الاستبدادي الداهم الذي تمثله قرارات 22 سبتمبر 2021”.

أحدث العناوين

مستشار بن زايد يُعلن انتهاء التحالف مع الرياض ويستبعدها من “قيادة الأمة”

أعلن مستشار الرئيس الإماراتي الأكاديمي عبدالخالق عبدالله انتهاء ما وصفه بـ "محور الرباعي العربي مصر السعودية الإمارات البحرين"،وتحوله إلى...

مقالات ذات صلة