استعراض للإصلاح عشية وصول تعزيزات إماراتية.. عودة التوتر بهضبة حضرموت النفطية

اخترنا لك

خيم التوتر، الأحد، على أجواء مديريات وادي وصحراء حضرموت مع عودة التحركات العسكرية لتصدر مشهد الصراع بين فرقاء “الشرعية”.

خاص – الخبر اليمني:

ونظم الإصلاح ، جناح الإخوان المسلمين في اليمن، استعراض عسكري لقوات الامن الخاصة التي استحدثها مؤخرا في هذه المنطقة الثرية بالنفط والغاز..

وأقيم العرض بمدينة سيئون التي  تعد أبرز معاقلها شرق اليمن.

وتزامن العرض الذي نفذ بمناسبة تخرج دفعة جديدة من مجندي الحزب  مع  بدء الامارات تحركات عسكرية في إطار ترتيباتها للانقضاض على ما تبقى للحزب  شرقا في ظل  مؤشرات هزيمته في محافظة مأرب المجاورة.

وأفادت مصادر قبلية بوصول عشرات الاليات والاطقم المعززة بأسلحة ثقيلة إلى منطقة قرن الفرس على تخوم وادي حضرموت، مشيرة إلى أن هذه القوات التي تحمل  اسم “النخبة الحضرمية” غادرت في وقت سابق معسكر اللواء الثاني دفاع ساحلي بالمكلا .. وتضاف هذه التعزيزات إلى قوة كبيرة كانت الامارات قد دفعت بها  إلى وادي عمد حيث استحدثت معسكر هناك قبل اشهر في اطار الترتيب لمعركة الهضبة النفطية..

وتأتي هذه التحركات العسكرية في وقت بدأ فيه الانتقالي تحركات  على الأرض قد تمهد لاسقاط تلك المنطقة.

ودعت قيادة الانتقالي في حضرموت خلال اجتماع لها اليوم إلى إنهاء وجود “الإخوان” في حضرموت  عبر اخراج الوية المنطقة العسكرية الأولى واسناد مهام  الحماية في الوادي والصحراء للنخبة الحضرمية الموالية للإمارات.

في الاثناء تداول فيه ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي مذكرة بعثها رئيس المجلس الانتقالي عيدروس الزبيدي لرئيس مؤتمر وحلف حضرموت يطالبه فيها البدء  بتدشين فعاليات تصعيدية في مناطق سيطرة الإصلاح للمطالبة ببيع المشتقات النفطية بسعر التكلفة إضافة إلى التحريض ضد قوات حماية المنشأت النفطية التي يقودها عصام بن حبريش الكثيري والمتهم بولائه لعلي محسن.

أحدث العناوين

مرسلات بين المقطري و “إرهابي” عدن تفشل مساعي لتصفير عداد شائع

فشل المجلس الانتقالي، الموالي للإمارات جنوب اليمن، الاثنين، في تصفير عداد  ابرز قياداته المثيرة للجدل بعد تحول بيان امني...

مقالات ذات صلة