بدء تحويل مسار نفط شبوة بعيدا عن مأرب

اخترنا لك

بدأت حكومة هادي، الثلاثاء، ترتيب مرحلة ما بعد سقوط مدينة مأرب بخطوات لوقف امدادات النفط القادم من محافظة شبوة المجاورة.

خاص – الخبر اليمني:

وأفادت مصادر في  وزارة النفط بحكومة معين عبدالملك بإبرام اتفاقية مع شركتين اجنبيتين لإعادة تحويل مسار النفط المتجه صوب مأرب إلى عدن وميناء التصدير في رضوم، موضحة بأن شركة صينية وأخرى نمساوية ستقوم خلال الفترة المقبلة  بمد أنبوب من حقول انتاج النفط في المديريات القريبة من مأرب وتحديد عسيلان  والتي كانت مرتبطة بأنبوب التصدير في راس عيسي بالحديدة إلى الانبوب الروسي الخاص بنقل النفط  من حقول العقلة إلى ميناء رضوم في شبوة ليتم تصديره من هناك.

كما تتضمن الاتفاقية عملية نقل النفط في محافظة شبوة إلى مصافي عدن للتكرير  بدلا من مصافي صافر في مأرب.

ومع أن الاتفاقية التي يشرف عليها هادي بدعم سعودي- اماراتي تتزامن مع اقتراب قوات صنعاء من المدينة، آخر معاقل الفصائل الموالية للتحالف، إلا أنها تعد ضربة موجعة لعلي محسن الذي كان يهيمن على عائدات نفط شبوة وخاض صراع مؤخرا ضد جناح هادي في الشرعية بقيادة نجله ناصر ونائب مدير مكتبه للشؤون الاقتصادية كون هذه العوائد ستذهب لصالح هادي وجناحه.

أحدث العناوين

نزيف العمالقة يدفع طارق للاستنجاد بالانتقالي وتدعيم سور المخا

اعترفت فصائل العمالقة، الموالية للإمارات في الساحل الغربي لليمن، الاثنين، بتعرضها لضربات موجعة في معارك حيس، في خطوة تحاول...

مقالات ذات صلة