فتح مطار صنعاء وميناء الحديدة يثير جنون السعودية

اخترنا لك

لوحت السعودية، الاثنين، باستهداف مطار صنعاء الدولي وميناء الحديدة ..

يتزامن ذلك مع تحركات دولية تنبئ برفع الحصار الذي تفرضه على اليمن منذ 7 سنوات ما يعكس قلق سعودي من هذه الخطوة.

خاص – الخبر اليمني:

وبدأت السعودية خلال الساعات تسويق ذرائع  تنبئ بمخططها لتدمير ما تبقى من بنى تحتية في تلك المنشآت التي تشكل شريان حياة لملايين اليمنيين حول اليمن.

وبينما زعمت وسائل اعلام سعودية نقلا عن ناطق التحالف باستمرار استخدام مطار صنعاء لإطلاق الطائرات المسيرة على السعودية، نشر التحالف بيان تحدث فيه عن مزاعم رصده خطر  وشيك يتم الترتيب له في ميناء الحديدة لاستهداف  خطوط الملاحة البحرية  في البحر الأحمر..

هذا التصعيد الإعلامي في الخطاب، المتزامن مع تصعيد عسكري، يشير إلى أن السعودية تشعر بقلق متصاعد في ظل المساعي الدولية لفتح تلك المنافذ الحيوية، خصوصا وأن حديثها  عن مطار صنعاء الذي تعرض خلال الايام الأخيرة لعدة غارات تزامنت مع وعود اممية بفتحه  وذلك عقب زيارة منسق الشؤون الإنسانية في اليمن وليام غريسلي للمطار  وتفقد جاهزيته لاستئناف الرحلات الجوية..

كما أن ميناء الحديدة، هو الاخر محل تحركات دولية لفتحه، على الرغم من التصعيد السعودي الأخير في الساحل الغربي  لعرقلة تشغيله عبر احكام السيطرة على باب المندب وتحويل الملاحة إلى موانئ خاضعة للتحالف في المخا وعدن.

 

أحدث العناوين

مقالات ذات صلة