الجزائر تعلن استئناف علاقاتها مع فرنسا بعد 3 أشهر على أزمة تصريحات ماكرون

اخترنا لك

أعلنت الجزائر اليوم الأربعاء، استئناف العلاقات الدبلوماسية مع باريس ابتداء من يوم غد الخميس السادس من يناير الجاري، بعد ثلاثة أشهر على الأزمة الحادة التي عصفت بعلاقات البلدين على خلفية التصريحات التي شكك فيها الرئيس الفرنسي ماكرون بوجود أمة جزائرية قبل الاستعمار الفرنسي لها.

متابعات- الخبر اليمني:

واستقبل الرئيس عبد المجيد تبون اليوم الأربعاء، سفير الجزائر في فرنسا عنتر داود قبيل توجهه إلى باريس لاستئناف مهامه الدبلوماسية.

وكان تبون التقى في 6/ديمسبر، وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لودريان الذي قال إن زيارته للجزائر “تهدف إلى تعزيز الثقة بينها وفرنسا، في كنف السيادة الكاملة لكلِّ بلد”.

وأكَّد وزير الخارجية الفرنسي في حينها أن البلدين “لديهما روابط عميقة تنشّطها العلاقات الإنسانية بين البلدين”، كما أفاد بأنه نقل إلى الرئيس الجزائري رغبة بلاده في “العمل من أجل إذابة الجليد وسوء التفاهم الحاصل بين البلدين”.

وعقب الأزمة بين البلدين، قال الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون في مقابلة مع مجلة “دير شبيغل” الألمانية، إن نظيره الفرنسي إيمانويل ماكرون “أضر بكرامة الجزائريين”، وأعرب عن تشاؤمه من احتمال قرب نهاية الخلاف بين باريس والجزائر.

واعتبر تبون تصريحات ماكرون المشكّكة في وجود الأمة الجزائرية قبل الاستعمار الفرنسي، بأنها “خطيرة للغاية”.

أحدث العناوين

اليمنية تنشر جدول رحلاتها من وإلى مطار صنعاء خلال ما تبقى من أيام الهدنة

كشفت الخطوط الجوية اليمنية عن برنامج رحلاتها من وإلى مطار صنعاء الدولي خلال الأيام القادمة والتي تشمل ما تبقى...

مقالات ذات صلة