تلويح بطرد حكومة هادي من عدن

اخترنا لك

لوّح المجلس الانتقالي، المدعوم إماراتيا، الاثنين، بطرد وزير الداخلية في حكومة هادي، بالتزامن مع تصاعد وتيرة  الصراع بين الطرفين ما ينذر  بإجهاض جديد  اتفاق الرياض.

خاص – الخبر اليمني:

وتوعدت الهيئة الرئاسية للمجلس خلال اجتماع لها في عدن اليوم بالتصدي لما وصفتها بالقرارات الأحادية التي تتخذها بعض الأطراف  في حكومة هادي، متهما إياها بالسعي لنسف اتفاق الرياض، وجاء اجتماع هيئة رئاسة الانتقالي، عشية اعلان سلطة الانتقالي المحلية في عدن  رفضها قرار وزير الداخلية الأخيرة بتغيير الواح مرور السيارات  في محاولة منه لفرض واقع جديد على الانتقالي المنادي بانفصال الجنوب.

وقضا قرار الوزير الذي وصل قبل أيام قليلة إلى عدن بعد نقله مقر وزارته إلى مدينة سيئون، معقل الإصلاح، باعتماد اسم اليمن على كافة لوحات المرور بدلا عن  اللوحات التي كانت اعتمدته سلطة الانتقالي وترمز لعدن فقط.

ونقلت وسائل إعلام تابعة للانتقالي عن مصادر في سلطة الانتقالي قولها بأنها ترفض أية خطوة في تغيير الواح سيارات المرور ، مشيرة إلى أنها سبق وأن اشترت لوحات الكترونية لتعزيز الأمن في المدينة.

ودفعت هذه التصريحات بوزير الداخلية لاتخاذ  مواقف أكثر تصعيدية، حيث  وجه باستكمال نقل كافة الهيئات الأمنية التابعة لوزارته إلى سيئون في خطوة تشير إلى ترتيبه مغادرة عدن التي اشترط توحيد فصائل الانتقالي  تحت قياداته مقابل العودة إلى المدينة.

أحدث العناوين

العزي يوجه تحذير للإمارات بشأن شبوة

وجه نائب وزير الخارجية في صنعاء حسين العزي تحذيرا للإمارات من التدخل في شبوة. صنعاء-الخبر اليمني: وقال العزي في تغريدة على...

مقالات ذات صلة