“منظمة العفو الدولية” تطالب بوقف الدعم العسكري الأمريكي للسلطات السعودية

اخترنا لك

طالبت منظمة العفو الدولية “آمنستي” الولايات المتحدة بوقف دعمها العسكري للسلطات السعودية؛ وذلك تجنبًا لمزيد من وقوع ضحايا بين صفوف المدنيين العزل في دول تدعم السعودية الحرب فيها.

متابعات-الخبر اليمني:

وقالت المنظمة، إن التحالف الذي تقوده السلطات السعودية في اليمن قد استخدم ذخيرة دقيقة التوجيه، مُصنَّعة في الولايات المتحدة، خلال غارة جوية شَنّها على مركز احتجاز بصعدة، شمال غربي البلاد، ما أسفر عن مقتل 80 شخصًا على الأقل وإصابة أكثر من 200 آخرين.

واعتبرت المنظمة أن القنابل المُوجَّهة بأشعة الليزر، التي اُستُخدمت خلال الهجوم وتُصنعها شركة رايثيون –  Raytheon  الأمريكية للصناعات الدفاعية، تعد آخر ما ورَد في مجموعة أكبر من الأدلة على استخدام أسلحة أمريكية الصنع، في أعمال قد ترقى إلى حد جرائم الحرب.

وتتوالى الإدانات الدولية ضد السلطات السعودية وولي عهد المملكة “ابن سلمان”، لما تورط به من جرائم ضد الإنسانية وتعمده في الدفع نحو مزيد من الصراع في اليمن، والذي خلف أسوأ أزمة إنسانية في العالم خلال الأعوام الماضية.

أحدث العناوين

كرمان: الحوثيون سيستولون على كامل اليمن خلال فترة وجيزة

قالت الناشطة والقيادية الإصلاحية توكل كرمان، الخميس، إن قوات صنعاء ستستولي على كامل اليمن خلال فترة وجيزة من صعدة...

مقالات ذات صلة