صفقة سعودية مع الإمارات لإنهاء خدمات محسن

اخترنا لك

كشفت مصادر قبلية في حضرموت، السبت، عن صفقة بين السعودية والإمارات، قد تنهي الوجود العسكري لعلي محسن في آخر معاقله، بالهضبة النفطية.

خاص – الخبر اليمني:

وأفادت المصادر بأن قائد قوات التحالف في حضرموت، فواز أبو شواية، ألغ قوات المنطقة العسكرية الأولى بقرار التحالف نقلها إلى جبهات القتال في مأرب وعلى الحدود، مشيرة إلى أن قرار أبو شواية الذي عرف بمواقفه الرافضة لتحركات الانتقالي الأخيرة وأبرزها التجنيد كان صادما بالنسبة لمحسن وقيادة المنطقة التي كانت تعول على رفض سعودي بمنع توغل إماراتي بالقرب من حدودها.

وأوضحت المصادر بأن قرار التحالف كان نتاج اتفاق بين السعودية والإمارات تضمن وقف عملية تجنيد الانتقالي في وادي وصحراء حضرموت  مقابل السماح لهم بتظاهرة  للضغط على محسن بمغادرة المنطقة النفطية سلميا.

وكان  ابوشواية  كثف خلال الأيام الماضية لقاءات بقيادات قبلية وشخصيات اجتماعية أبرزها أمين عام حلف القبائل ورئيس الهبة الحضرمية  التابع للانتقالي حسن الجابري والذي اعقبها بإعلان وقف التجنيد لصالح المجلس.

وأشارت المصادر إلى أن السعودية بدأت تبحث عن عملاء بدلا عن محسن الذي ظل لعقود ينفذ أجندتها في المنطقة.

وتزامنت  هذه التحركات مع  ترتيبات لـ”مليونية” يرتب لها الانتقالي في مدينة سيئون اخر معاقل هادي  “المغلقة” للمطالبة بخروج   قوات المنطقة العسكرية الأولى.

أحدث العناوين

كرمان: الحوثيون سيستولون على كامل اليمن خلال فترة وجيزة

قالت الناشطة والقيادية الإصلاحية توكل كرمان، الخميس، إن قوات صنعاء ستستولي على كامل اليمن خلال فترة وجيزة من صعدة...

مقالات ذات صلة