الرزامي يطالب بالضغط على التحالف للافراج عن معدات كشف الألغام

اخترنا لك

ناقشت اللجنة العسكرية الممثلة لصنعاء في مشاورات عمّان، الإثنين، قضية مخلفات حرب التحالف على اليمن مع فريق قطاع الإصلاح الأمني في مكتب المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة إلى اليمن بقيادة المستشار العسكري الجنرال أنطوني هايوورد.

متابعات- الخبر اليمني:

وأوضحت وسائل إعلام صنعاء أن رئيس لجنة صنعاء اللواء يحيى الرزامي طالب، المبعوث الأممي عبر مستشاره العسكري بضرورة الضغط على التحالف “للإفراج عن المعدات الخاصة بالمركز التنفيذي للتعامل مع الألغام التي يحتجزونها في جيبوتي منذ فترة طويلة”.

وأشار إلى “معاناة الشعب اليمني جراء تلك الألغام والمتفجرات والتي لا يكاد يمضي يوم دون أن تتسبب في قتل أو جرح المواطنين بما فيهم الأطفال والنساء”، لافتا في ذات الوقت إلى تعهدات المبعوث الأممي السابق الخاص باتفاق السويد للإفراج عن هذه المواد وتوفير الدعم اللازم للمركز.

وأكد رئيس لجنة صنعاء العسكرية أن “المركز التنفيذي للتعامل مع الألغام غير قادر على القيام بمهامه في إزالة الألغام ورفع القنابل العنقودية والمتفجرات التي خلفها العدوان دون هذه المواد اللوجستية”، فيما قال مسؤول قطاع الأمن بمكتب المبعوث الأممي، إنهم سيبذلون كل الجهود في سبيل الإفراج عن الأجهزة والمعدات الخاصة بالمركز، وفق وسائل إعلام صنعاء.

أحدث العناوين

If Truce Fails, We Will Go to Military Escalation, Results Will Be Greater: Houthis

Head of the Sana'a negotiating delegation, Mohammed Abdul-Salam, confirmed that the chances of extending the truce in Yemen might...

مقالات ذات صلة