مسؤول روسي: السياسة الأوروبية الحالية تجاهنا مزيج من الوقاحة والطفولة والغباء البدائي

اخترنا لك

قال نائب رئيس مجلس الأمن الروسي، دميتري ميدفيديف، اليوم الثلاثاء، إن السياسة الحالية لأوروبا بأكملها تجاه روسيا مزيج مثير للاشمئزاز من الوقاحة المتغطرسة وطفولة المراهقين والغباء البدائي.

متابعات-الخبر اليمني:

ونشر ميدفيديف هذه التصريحات في قناته على “تليغرام”.

وأشار إلى أنّ الاتحاد الأوروبي “أعلن منذ البداية نيّته معاقبة روسيا، بشدة، لرغبتها في حماية الأشخاص الذين يعانون، وتأمين مصالحها على المدى الطويل”.

وأضاف: “قرروا كالعادة، تمزيق الاقتصاد الروسي إلى أشلاء، وحرمانه من الحصول على المال من صادرات الطاقة، وفرضوا عقوبات شاملة على كل ما يحترق [الطاقة]..”.

ووفقاً لميدفيديف، تذكّر الأوروبيون أنه لم يقُم أحد بإلغاء فصل الشتاء، وأنّ الإمدادات البديلة من الغاز والنفط والفحم باهظة الثمن أو، ببساطة، غير واقعية.

تأتي هذه التصريحات في وقت تعاني فيه أوروبا فعلا من نقص إمدادات الغاز والنفط خاصة تلك الدول التي يمثل الغاز الروسي مصدر رئيسي لها مثل المانيا.

ويسعى الاتحاد للتوصل إلى اتفاق لخفض استهلاك الغاز وهو ماتعارضة دول أوروبية أخرى مثل المجر وفرنسا وإسبانيا.

يُشار إلى أنّ رئيس الوزراء المجري فكتور أوربان أكّد، في وقتٍ سابق، أنّ الاتحاد الأوروبي “أطلق رصاصة على صدره” بفرضه عقوبات على روسيا، داعياً قادة الاتحاد إلى “تعديل سياستهم بهذا الصدد”.

وفي 12 مايو الماضي، قال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين إنّ استمرار “هوس” الغرب بالعقوبات على روسيا، سيؤدي حتماً إلى “نتائج أكثر تعقيداً واستعصاءً على الاتحاد الأوروبي ومواطنيه، وعلى أكثر الدول فقراً في العالم، والتي تواجه خطر المجاعة”.

أحدث العناوين

If Truce Fails, We Will Go to Military Escalation, Results Will Be Greater: Houthis

Head of the Sana'a negotiating delegation, Mohammed Abdul-Salam, confirmed that the chances of extending the truce in Yemen might...

مقالات ذات صلة