هل كان قصف التحالف لقوات الإصلاح في شبوة بأمر من الله

اخترنا لك

تصدر حزب الإصلاح طليعة الأحزاب المؤيدة للحرب في اليمن، وقد كان من اللافت استماتة الحزب أكثر من غيره في الدفاع عن التحالف وانتهاكاته.

خاص-الخبر اليمني:

وصل الأمر بالحزب إلى اعتبار تدخل التحالف في اليمن، تنفيذ لأمر إلهي، فقال القيادي البارز في الحزب وعضو كتلته البرلمانية عبدالله صعتر، إن “التحالف جاء بأمر الله ولا يصح التشكيك أنه عدوان أو غير ذلك بل قيام بواجب شرعي”

أما محمد اليدومي رئيس الهيئة العليا للحزب فقال إن الدماء اختلطت وليس بعد الدماء من نسب وأن على التحالف أن يثق أنه لن يتم خذلانه مؤكدا أن الحزب يثق أن التحالف لن يتركهم في منتصف الطريق.

وإذ انقلب التحالف على الحزب وصار يراه متمردا وإلى جانب قيامه بتقليص نفوذه السياسي، قام بقصف قواته على الأرض مرارا، وآخر ذلك قصف قواته في محافظة شبوة، يتم التساؤل اليوم: هل ما قام به التحالف ضد الحزب هو بأمر من الله أيضا؟! وبالتالي لا اعتراض على قضاء الله، وهل سيكمل التحالف الطريق مع الحزب بهذه الطريقة؟

 

أحدث العناوين

صراع السعودية مع الإمارات يخرج القاعدة من قمقمها..باطرفي يدعو للجهاد ضد فسق بن سلمان

ظهر زعيم تنظيم القاعدة في جزيرة العرب خالد باطرفي في تسجيل مرئي جديد تحت عنوان "النظام السعودي وموجبات الخروج"...

مقالات ذات صلة