صحة صنعاء: وفاة أكثر من 40 ألف امرأة حامل خلال حرب التحالف على اليمن

اخترنا لك

كشفت وزارة الصحة في حكومة صنعاء، بالأرقام، السبت، أن عدد الضحايا المدنيين خلال حرب التحالف السعودي الإماراتي على اليمن بلغ حتى اليوم “47081 مواطنا منهم 15483 شهيدا و31598 جريحا، مشيرة إلى أن 25 في المائة من الضحايا أطفال ونساء”.

صنعاء- الخبر اليمني:

وأوضحت وزارة الصحة في صنعاء أن 40 ألفا و320 امرأة حامل، توفت خلال 8 سنوات من الحرب والحصار، وأيضا توفى  103ألف و680 طفلا، مشيرة إلى أن القصف المكثف بأسلحة محرمة تسببت في التشوهات الخلقية والاسقاط للأجنة بمعدل 350 ألف حالة إسقاط و12 ألف حالة تشوه.

وحول تداعيات الحرب على اليمن، أكدت الوزارة أن الحصار تسبب برفع معدلات سوء التغذية الحاد إلى أكثر من 632 آلف طفل دون سن الخامسة و 1.5 مليون امرأه حامل ومرضعة.

وبشأن خسائر القطاع الصحي جراء حرب التحالف، أوضحت الوزارة أن التحالف دمّر 162 مرفقا صحيا بشكل كامل و375 بشكل جزئي وأخرجها عن العمل، لافتة إلى أن 66 شخصا من الكوادر الطبية قتلوا بالقصف المباشر، فيما دمر القصف 70 سيارة إسعاف.

وارتفع أعداد المواليد الخدج إلى 8% مقارنة بوضع ما قبل الحرب على اليمن، بمعدل 22 ألفا و599 حالة سنويا، وفق مؤتمر وزارة الصحة، مضيفة أن حصار التحالف تسبب “زيادة أعداد المصابين بالأورام بنسبة 50% عن المعدل” بداية الحرب في 2015، وبلغت حالات الإصابة 46 ألفا و204 حالة مسجلة خلال العام 2021م.

وجددت صحة صنعاء التأكيد على أن التحالف “يمنع ادخال معدات طبية حيوية، فيما عزفت شركات دولية عن توريد الأدوية إلى اليمن نتيجة للحصار”، لافتة إلى أن “شحنات مساعدات انتهت نتيجة بقائها في جيبوتي كمحطة قسرية لمرور المساعدات إلى اليمن”، وفق المصدر.

وقالت الوزارة إن ” الفتح المحدود لمطار صنعاء وميناء الحديدة في ظل الهدنة لا يفي بأدنى احتياجات القطاع الصحي وحاجة المرضى، مؤكدة أن رفع الحصار ووقف العدوان نهائيا هو الخطوة الأولى والصحيحة لمعالجة الأزمة الانسانية في اليمن”.

أحدث العناوين

مقالات ذات صلة