إيران: لن نتجاوز خطوطنا الحمر على الصعيد النووي “عقب اتهامات بأن نشاطها النووي ليس سلمي حصرا”

اخترنا لك

صرح وزير الخارجية الإيراني، حسين أمير عبد اللهيان، اليون الثلاثاء، بأنّ بلاده لن تتجاوز خطوطها الحمر على الصعيد النووي قيد ذرة، بعد اتهامات من أن نشاط إيران النووي ليس سلمي حصرا.

متابعات-الخبر اليمني:

وكانت الوكالة الدولية للطاقة الذرية، قد وجهت اتهامات بأنّ “مخزون إيران من اليورانيوم المخصب يتجاوز بـ19 مرة الحدّ المسموح به”، مشيرة إلى أن”ليس في استطاعتها تأكيد أن البرنامج النووي الإيراني سلمي حصراً”.

من جهتها، أكدت الخارجية الإيرانية أنّ مفتشي الوكالة زاروا إيران مرات عدة في إطار تعاونها معها، وأكدوا الطابع السلمي لنشاطات إيران النووية مرات عديدة، نافياة الاتهامات الموجهة إلى إيران بشأن تخصيب غير مصرّح به.

وجددت إيران طلبها إغلاق الملف الذي وصفته “بالمسيّس” من جانب الوكالة الدولية، بشأن العثور على آثارٍ لموادّ نووية، في مواقع لم تصرّح طهران بأنها شهدت أنشطةً من هذا النوع.

وأكد مستشار الوفد الإيراني في مفاوضات فيينا، محمد مرندي أنّه لن يجري تنفيذ أيّ اتفاق قبل إغلاق ملف التهم الباطلة ضدّ إيران، في مجلس حكام الوكالة الدولية للطاقة الذرية، بصورة نهائي”.

أحدث العناوين

لماذا ينتقم الغرب الجماعي من إفريقيا؟

ماذا سيحدث إذا أخذتم استثمارات فرنسية صينية، وتوترات ما بعد الاستعمار، وبيروقراطية بروكسل وصبيتم الزيت الساخن فوق كل ذلك؟ لا...

مقالات ذات صلة